أول جهة كويتية تنضم إليها منظمة التعاون الرقمي

Download

أول جهة كويتية تنضم إليها منظمة التعاون الرقمي

الاخبار والمستجدات
العدد 495 شباط/فبراير 2022

أول جهة كويتية تنضم إليها منظمة التعاون الرقمي

تعلن إكتمال نصاب أعضائها المراقبين بإنضمام بنك بوبيان

التويجري: حرصاء على دعم كافة جهود التوسع في الإستخدام والتعامل بالخدمات الرقمية

أعلنت منظمة التعاون الرقميDCO  إنضمام بنك بوبيان، بصفة عضو مراقب للمنظمة، ليكتمل بذلك عدد الأعضاء المراقبين في المنظمة، وهو ما سيُساهم في تحقيق مهمة المنظمة التي تهدف إلى تيسير سبل التعاون العالمي في مجالات الإدماج الرقمي وتمكين الجميع من المشاركة في الإقتصاد الرقمي.

وقال الرئيس التنفيذي للخدمات المصرفية الشخصية والرقمية في البنك عبدالله التويجري «إن بنك بوبيان حريص على دعم كافة الجهود والتطورات، التي تتعلق بالخدمات الرقمية، ومن بينها الإنضمام إلى المؤسسات والمنظمات ذات الصلة، ومنها منظمة التعاون الرقمي التي تركز بشكل خاص على مبادرات الإقتصاد الرقمي التي تدعم الشباب، وريادي الأعمال».

 

 

وأضاف التويجري: «نحن فخورون، كوننا أول جهة كويتية، تنضم إلى منظمة التعاون الرقمي، بإعتبارها المنظمة الدولية متعددة الأطراف، التي تهدف إلى تعزيز الإزدهار الرقمي بصفة عضو مراقب،  حيث تعمل المنظمة حالياً بوتيرة سريعة لتوسيع تعاونها مع القطاع الخاص العالمي، وتعزيز مهمتها المتمثلة في تمكين الإزدهار الرقمي للجميع».

من جانبها، رحّبت الأمين العام لمنظمة التعاون الرقمي ديمة اليحي، بإنضمام بنك بوبيان، وقالت: «رأيتُ بنفسي العمل الرائد الذي يُقدمه بنك بوبيان في المجال المالي الرقمي، وإلتزامه الثابت بتمكين الإدماج المالي ضمن التحول الرقمي في الكويت، وأرحبُ ترحيباً حاراً بإنضمامه لمنظمة التعاون الرقمي».

وأضافت اليحي: «ستستفيد الدول الأعضاء في منظمتنا من الخبرات التي يتمتع بها بنك بوبيان، مع مضينا في تنفيذ مهمتنا العالمية المتمثلة في تمكين الإزدهار الرقمي للجميع».