إتفاقية تعاون بين البنك العربي وشركة الحوسبة الصحية الدولية

Download

إتفاقية تعاون بين البنك العربي وشركة الحوسبة الصحية الدولية

الاخبار والمستجدات

إتفاقية تعاون بين

البنك العربي وشركة الحوسبة الصحية الدولية

وقع البنك العربي إتفاقية تعاون مع شركة الحوسبة الصحية الدولية، تهدف إلى تقديم حلول مبتكرة لإتاحة عمليات الدفع الإلكتروني للقطاع الطبي، بالإضافة إلى توفير برامج تمويل متعددة من خلال المنظومة الوطنية لمطالبات التأمين الصحي (Hakeem Claim) بما ينعكس بشكل إيجابي على مقدمي الخدمة الطبية وشركات التأمين والمرضى.

وقع الإتفاقية عن شركة الحوسبة الصحية الدولية الدكتور رامي فراج رئيس مجلس إدارة الشركة، والسيدة مجد شويكه نائب رئيس مجلس الإدارة، وغسان اللحام الرئيس التنفيذي للشركة، ووقعها عن البنك العربي وليد السمهوري مدير منطقة الأردن.

وتُعتبر منظومة (Hakeem Claim) منصة موحدة ومتكاملة يتم من خلالها تبادل موافقات ومطالبات التأمين الطبي، بين مقدمي الخدمة الطبية وشركات التأمين، بالإضافة إلى توفير ملف طبي إلكتروني لكافة المرضى لتمكين الأطباء من الإطلاع على التاريخ المرضي للمراجعين، وتوفير كافة المعلومات التي يحتاجها الطبيب بشكل سهل وفوري، ومن دون الحاجة إلى الإحتفاظ بسجلات ورقية، بالإضافة إلى الحد من التداخلات الدوائية والتنبيه عن أي حساسيات يعاني منها المرضى، كما تُتيح المنظومة إدارة المواعيد للأطباء وإمكانية تقديم الرعاية الصحية عن بعد مع تسديد بدل هذه الخدمات إلكترونياً.

وأشار الدكتور رامي فراج إلى «أن تطبيق منظومة (Hakeem Claim) سيساهم في تقديم رعاية صحية أفضل للمراجعين بشكل يترجم التوجه الإستراتيجي الذي يُحقق السرعة والدقة والشفافية بين جميع الأطراف، كما أن الحلول المصرفية التي سيقدمها البنك العربي من خلال هذه الإتفاقية ستسهل عمليات الدفع والتحصيل على المنظومة».

وأوضح الدكتور فراج «أن المعلومات الدقيقة والفورية التي توفرها منظومة (Hakeem Claim)  سوف تتيح كذلك للراغبين الحصول على خدمات التمويل من البنك العربي حسب شروطها وأحكامها، مما يعزز توفير الخدمة الطبية المتكاملة والمبنية على رحلة متلقي الخدمة بسهولة ويسر»، مؤكداً «أهمية المنظومة لما لها من فوائد وميزات أهمها تعزيز سلامة المرضى، وتقليل الأخطاء البشرية، بالإضافة إلى مساهمتها في زيادة الانتاجية لدى موظفي الموافقات والمطالبات، وتسهيل عملهم من خلال الاعتماد على منصة موحدة للتواصل مع شركات التأمين وإرسال المطالبات الكترونياً».

بدوره قال وليد السمهوري «أن البنك العربي ومن خلال هذه الإتفاقية، سيلعب دوراً محورياً في تسريع عمليات دفع المطالبات الطبية، ولا سيما أنها ستتم بشكل فوري إذا كانت حسابات أطراف المعاملة لدى البنك العربي، بالإضافة إلى توفير فرص تمويلية رقمية تناسب إحتياجات مختلف أطراف القطاع الطبي إستناداً إلى خبرة البنك العربي الرائدة في هذا المجال. علماً أن هذه الحلول التمويلية تشمل حلولاً متوافقة مع الشريعة الإسلامية مقدمة عن طريق البنك العربي الإسلامي الدولي.

ورشة إلكترونية في الثقافة المالية للأطفال

لمناسبة اليوم العربي للشمول المالي الذي يصادف في 27 نيسان/ إبريل من كل عام، أطلق متحف الأطفال الأردن، وبدعم من البنك العربي، الورشة الإلكترونية التفاعلية «أجندتي المالية»، والتي تهدف إلى تعريف الأطفال ببعض المفاهيم والمواضيع الأساسية في الثقافة المالية، كالتمييز بين مفهومي الحاجات والرغبات، وفهم الدخل المالي وكيفية إدارته في حياتهم اليومية، وإنشاء المشاريع الصغيرة لتحقيق الدخل.

وقدمت الورشة الإلكترونية للأطفال المشاركين، تجربة تعليمية ممتعة تجمع بين التعلم التفاعلي والتعلم عن بُعد، من خلال توصيل مجموعة من الأدوات إلى منازلهم، ليتم إستخدامها في الورشة التي تُقدم لهم إلكترونياً.

… ويدعم مؤسّسة إنجاز لتنفيذ برنامج الأمن السيبراني لطلاب الجامعات

وقّع البنك العربي ومؤسّسة إنجاز للعام الثاني توالياً، إتفاقيّة تعاون مشترك لتنفيذ برنامج تدريبي متخصص بالذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني من قبل مؤسّسة إنجاز لطلبة الجامعات. ويهدف البرنامج إلى تمكين الطّلبة من التعرف على التقنيات والأساليب التي تُسهم في الحفاظ على مستوى جيد من الأمان والسّلامة السيبرانيّة، وضمان حماية البيانات من السرقة أو تلفها عند نقلها أو تخزينها أو مشاركتها، بالإضافة إلى الحفاظ على سريّة المعلومات وإحترام الخصوصيّة الشخصيّة للمستخدمين.

كما يركز البرنامج على توعية الطّلبة بكيفيّة التعامل مع التكنولوجيا الحديثة وإنترنت الأشياء، وأدوات الذكاء الإصطناعي المختلفة، وأساسيّات التعلم الإلكتروني، وذلك من خلال الأنشطة التفاعليّة التي توظف أدوات التّعليم الإلكتروني، حيث سيتم تنفيذه خلال العام الدراسي الجامعي 2020 – 2021 في كل من جامعة آل البيت وجامعة عمّان الأهلية وجامعة الإسراء وجامعة الأونروا وجامعة العلوم التطبيقيّة.

… ويواصل دعم برامج تكية

أم علي خلال «رمضان المبارك»

إنطلاقاً من مبدأ التكافل الاجتماعي والقيم التي يحث عليها شهر رمضان المبارك، وفي إطار التعاون القائم بين البنك العربي وتكية أم علي، واصل البنك العربي مساهمته في دعم برامج تكية أم علي خلال الشهر الفضيل، حيث قامت تكية أم علي ومنذ بداية شهر رمضان بتوزيع الطرود الغذائية على الأسر المعتمدة، بالإضافة إلى توزيع وجبات الإفطار الساخنة مباشرة لمنازل الأسر المحتاجة ومن خلال الجمعيات الشريكة لتكية أم علي بدلاً عن موائد الرحمن التي إعتادت تكية أم علي إقامتها يومياً في مقرها الرئيسي في العاصمة عمّان، وذلك إستجابةً للتوجيهات الحكومية الصادرة عن مجلس الوزراء، وحفاظاً على صحة وسلامة الأسر المحتاجة.

وفي إطار هذه المبادرة قام البنك العربي بالتبرع بما مجموعه 2270  وجبة إفطار ساخنة تم توزيعها على عدد من الأسر المحتاجة في محافظات العاصمة والزرقاء والبلقاء، بالإضافة إلى تبرعه بطرود غذائية تم توزيعها على الأسر المنتفعة من برامج تكية أم علي في محافظة عجلون خلال الشهر الفضيل، ليصل عدد المستفيدين من هذه البرامج أكثر من 2614 شخصاً.