إستحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي

Download

إستحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي

الاخبار والمستجدات
العدد 484 -آذار/مارس 2021

إستحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي

 والتأشيرات السياحية متعددة الدخول في الإمارات

أكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (الإمارات العربية المتحدة)، «أن حكومة الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، مستمرة في تطوير برامجها ومبادراتها وفق نموذج حكومي مرن لتكون من أفضل الحكومات في العالم في مجال تقديم الخدمات وتعزيز جودة الحياة لشعبها ولكافة المقيمين على أرضها، وبما يرسخ من مكانتها الاقتصادية والسياسية الدولية».

جاء ذلك، خلال ترأس الشيخ محمد بن راشد، إجتماع مجلس الوزراء، في قصر الوطن بأبوظبي، في حضور الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، والشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، حيث إعتمد المجلس عدداً من القرارات والمبادرات في إطار تطوير العمل الحكومي الإتحادي، وفي مقدمها إستحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي وتأشيرات سياحية متعددة الدخول لكافة الجنسيات.

وإعتمد المجلس، حزمة من المبادرات والقرارات في إطار تعزيز بيئة الأعمال في دولة الإمارات، وإستقطاب أصحاب العقول والإنجازات وزيادة تنافسية القطاع السياحي، ودعم الإقتصاد الوطني من خلال إستحداث تصريح إقامة العمل الافتراضي الأول من نوعه في المنطقة، والتي تُمكن الأجنبي من دخول دولة الإمارات بكفالته الشخصية والبقاء فيها لمدة سنة، وممارسة وظيفته الإفتراضية وفق الشروط والضوابط الخاصة بالإصدار، حيث سيُسهم هذا التوجه في تعزيز تجربة الدولة في التحول إلى الإقتصاد الرقمي، ودعم موقعها في مؤشرات التنافسية العالمية الرقمية، إلى جانب إستقطاب العقول، وأصحاب المواهب وتوظيف الخبرات والموارد البشرية في العمل عن بُعد، لتحقيق ورفع مستوى الإنتاجية في الاقتصاد الوطني والقطاعات الحيوية الأخرى.

كما ويُسهم تصريح إقامة العمل الإفتراضي في دعم القطاعات الحكومية والمؤسسات والشركات في تحسين التوازن بين العمل والحياة الأسرية، وتحسين بيئة العمل وزيادة الإنتاجية، وتوسيع مجموعة المواهب وتعزيز العلاقات الأسرية، وتمكين الموظفين من توسيع مواهبهم في مجال الرقمنة والتكيُّف مع متطلبات الاقتصاد الرقمي.

ويشكل إصدار تصريح الإقامة الجديدة، خطوة نوعية لدعم مستقبل الأعمال وتسهيل ممارستها وتعزيز تنافسيتها، وخصوصاً للفئات العاملة عن بُعد، حيث تتيح الفرصة لشريحة كبيرة من أصحاب المهارات ورواد الأعمال للانتقال إلى الإمارات، وتجربة مستوى متقدم من الحياة المهنية والشخصية في بيئة تقدّر المواهب وأصحاب أفكار الأعمال المبتكرة.