الإستثمار الأجنبي المباشر في المملكة العربية السعودية يقفز لـ 13.8 مليار دولار

Download

الإستثمار الأجنبي المباشر في المملكة العربية السعودية يقفز لـ 13.8 مليار دولار

الاخبار والمستجدات
العدد 491 - تشرين الأول/أكتوبر 2021

الإستثمار الأجنبي المباشر في المملكة العربية السعودية

يقفز لـ 13.8 مليار دولار في الربع الثاني من 2021

و«ستاندرد آند بورز» تُثبّت تصنيفها وتتوقع إنتعاش النمو حتى العام 2024

قفز صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في المملكة العربية السعودية إلى 51.86 مليار ريال (نحو 13.829 مليار دولار) في الربع الثاني من العام 2021، مقارنة بنحو 3.098 مليار ريال (0.826 مليار دولار) في الربع المماثل من العام 2020، بزيادة نحو 1574 %، وفقاً لتحليل بيانات أولية وتقديرية للبنك المركزي السعودي «ساما».

وبالمثل قفز صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في السعودية بنسبة 664 % في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بنحو 6.79 مليار ريال (1.81 مليار دولار) صافي الإستثمار الأجنبي المباشر في الربع الأول من العام الجاري.

وكان وزير الاستثمار السعودي، خالد الفالح، قال في تصريح صحافي: «إن المملكة ستحظى بمعدلات مرتفعة جداً للإستثمار الأجنبي في العام 2021 والأعوام المقبلة».

وأضاف الفالح: أنه «رغم جائحة كورونا وتداعياتها على إقتصادات العالم، إستطاعت المملكة رفع مستوى الإستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 20 % في العام 2020 و13 % في الربع الأول من هذا العام».

وتابع الفالح: «لا نزال في مرحلة الإعداد، ولم تنطلق مسيرة جذب الإستثمار الأجنبي بالكامل، لكن المملكة لديها ماكينة إستثمار داخلي جبّارة، مثل صندوق الإستثمار العام الذي أطلق المشاريع الكبرى وشركات عدة ستكون نواة لتجمعات قطاعية مختلفة».

يُذكر أن الربع الثاني من العام 2021، شهد موافقة شركة أرامكو السعودية في أبريل/نيسان 2021، على بيع حصة أقلية في خطوط الأنابيب التابعة لها مقابل 12.4 مليار دولار إلى كونسورتيوم بقيادة إي.آي.جي، وهي أكبر صفقة للشركة منذ طرح عام أولي قياسي جمعت فيه 29.4 مليار دولار في أواخر العام 2019.

وستحتفظ أرامكو بنسبة 51 % من شركة أرامكو لأنابيب النفط التي تم تشكيلها حديثاً مع حقوق مدفوعات رسوم لمدة 25 عاماً عن النفط الخام الذي يُشحن عبر شبكة الشركة السعودية.

وبلغ صافي الإستثمار الأجنبي المباشر في السعودية نحو 15.6 مليار دولار في النصف الأول من العام 2021، مقارنة بنحو 2.4 مليار دولار في النصف الأول من العام 2020، بإرتفاع نحو 550 %.

من ناحية أخرى، أكدت وكالة «ستاندر آند بورز» على التصنيف الإئتماني للمملكة العربية السعودية عند A- مع نظرة مستقبلية مستقرة، متوقعة إنتعاشًا في النمو حتى العام 2024 مدفوعاً بإرتفاع أسعار النفط وتخفيف حصص إنتاج أوبك وتزايد معدلات التلقيح في السعودية.

وأفادت الوكالة أنه بعد أن أثّرت جائحة «كوفيد -19» على الإقتصاد، عادت المملكة العربية السعودية إلى مشاريع إستثمارية طموحة مرتبطة بإستراتيجيتها لتقليل إعتماد الإقتصاد على النفط. يقوم صندوق الإستثمارات العامة، وكيانات أخرى في القطاعين النفطي وغير النفطي بإستثمارات كبيرة.

وأكدت «ستاندر آند بورز» على التصنيف الإئتماني للمملكة العربية السعودية عند A- مع نظرة مستقبلية مستقرة، متوقعة إنتعاشًا في النمو حتى العام 2024 مدفوعاً بإرتفاع أسعار النفط وتخفيف حصص إنتاج أوبك وتزايد معدلات التلقيح في السعودية.

وأفادت الوكالة إنه بعد أن أثرت جائحة «كوفيد -19» على الاقتصاد، عادت المملكة العربية السعودية إلى مشاريع إستثمارية طموحة مرتبطة بإستراتيجيتها لتقليل إعتماد الإقتصاد على النفط. يقوم صندوق الإستثمارات العامة، وكيانات أخرى في القطاعين النفطي وغير النفطي بإستثمارات كبيرة.

وتتوقع وكالة التصنيف إنخفاض مستويات العجز في المملكة العربية السعودية من 11.2 % العام الماضي إلى 4.3 % في العام 2021 ، بينما بلغ متوسطه 5.7 % بين هذا العام والعام 2024. ويُتوقع أن يبلغ متوسط ​​نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي 2.4 % في الفترة عينها بعد الإنكماش بنسبة 4.1 % في العام 2020.

وأفادت «ستاندرد آند بورز» في مراجعة منتصف العام: «في العام 2021، «يُقابل إرتفاع أسعار النفط توازناً جزئياً من خلال أحجام إنتاج النفط السعودي السنوية المقيدة».

ومع ذلك، فإن التخفيف الشهري للحصص حتى عامي 2021 و2022 سيدعم قطاع النفط السعودي والإقتصاد. وبحسب «ستاندرد آند بورز»، إن المشاريع المستقبلية العملاقة مثل مدينة نيوم والمخطط لها «ستدفع إلى الأمام».

وتوقعت الوكالة أن يستمر إجمالي الدين في الزيادة حتى العام 2024 حيث يتم تمويل العجز جزئياً عن طريق إصدار الدين العام، رغم أن المملكة العربية السعودية ستظل في وضع صافي الأصول في أرصدتها المالية والخارجية. ويُتوقع أن تغطي الإحتياطيات بين عامي 2021 و2024 ما متوسطه 15 شهراً من مدفوعات الحساب الجاري. علماً أن التعزيز الكبير لمركز صافي الأصول أو تحسن آفاق النمو، قد يؤدي إلى رفع التصنيف الإئتماني.

pornjk.com watchfreepornsex.com pornsam.me pornpk.me pornfxx.me foxporn.me porn110.me porn120.me oiporn.me pornthx.me

daftar situs judi slot online terpercaya

Human Wheels

Sateliteforeverorbiting

judi slot pulsa

Productserviceinnovation