البنك الأهلي المصري يحقق أرباحاً ويقود تحالفاً مصرفياً من 6 بنوك

Download

البنك الأهلي المصري يحقق أرباحاً ويقود تحالفاً مصرفياً من 6 بنوك

الاخبار والمستجدات

البنك الأهلي المصري يحقق أرباحاً ويقود تحالفاً مصرفياً من 6 بنوك

البنك الأهلي يحقق أرباحاً بنحو 30.6 مليار جنيه

عن العام المالي 2020/2019

أعلن البنك الأهلي المصري نتائج أعماله عن العام المالي 2019/2020 محققاً صافي أرباح قبل الضرائب قدرها 30.6 مليار جنيه، وصافي أرباح بعد الضرائب قدرها 13.1 مليار جنيه في 30 يونيو/ حزيران 2020، حيث سدد البنك 17.5 مليار جنيه ضرائب لخزينة الدولة.

وإستمراراً للنتائج المتميزة، وريادة البنك الأهلي تخطى إجمالي المركز المالي حاجز الـ 2 تريليون جنيه في يونيو/ حزيران 2020 و2.5 تريليون جنيه في نهاية مارس/ آذار 2021 مقارنة بــ 1.6 تريليون جنيه في يونيو/ حزيران 2019، بزيادة قدرها نحو 900 مليار جنيه في غضون 21 شهراً، وحصيلة لهذا الأداء، بلغت حقوق الملكية في البنك الى نحو 130مليار جنيه في مارس/ آذار 2021 مقارنة بنحو 122 مليار جنيه في يونيو/ حزيران 2020.

«الأهلي المصري» وبنك مصر يقودان تحالفاً مصرفياً من 6 بنوك

لتمويل الهيئة العامة للمنطقة الإقتصادية لقناة السويس

وقَّع كل من يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وهشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري، ومحمد الإتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، وحسين أباظة المسؤول التنفيذي الرئيسي في البنك التجاري الدولي، وشريف علوي العضو المنتدب ونائب رئيس مجلس إدارة البنك العربي الأفريقي الدولي، وطارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، وحسين رفاعي رئيس مجلس ادارة بنك قناة السويس، عقد تمويل مشترك طويل الأجل لصالح الهيئة العامة للمنطقة الإقتصادية لقناة السويس، من خلال تحالف مصرفي مصري يقوده البنك الأهلي المصري بصفته وكيل التمويل والمرتب الرئيسي الأولي ومسوق التمويل، وبنك مصر بصفته مرتباً رئيسياً أولياً ومسوِّق التمويل، وأربعة بنوك هي البنك العربي الإفريقي الدولي، والبنك التجاري الدولي، وبنك القاهرة، وبنك قناة السويس كمرتبين رئيسيين، حيث يصل إجمالي التمويل إلى 10 مليارات جنيه، موجهة لإستكمال أعمال التطوير في البنية التحتية، والمرافق في المناطق الصناعية والموانئ التابعة للمنطقة الإقتصادية.

 وعلى الأثر، أعلن يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس «أن هذا التمويل، يأتي في إطار الإسراع من وتيرة العمل داخل المنطقة، والإنتهاء من أعمال البنية التحتية والمرافق المتبقية في المناطق الصناعية والموانئ التابعة»، مشيراً إلى «الإنتهاء من بعض المشروعات المهمة خلال عامين، وهو ما يتم التركيز عليه ضمن الأهداف المنشودة لإستراتيجية المنطقة الإقتصادية 2020/  2025 ».

 … ويفتتح جناح العمليات الجديد في مستشفى الدمرداش

 من جهة أخرى، إفتتح رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري هشام عكاشة، ورئيس جامعة عين شمس الدكتور محمود المتيني، جناح العمليات الجديد في مستشفى الدمرداش، الذي أُنشىء بمساهمات من البنك وصلت الى 116 مليون جنيه.

     وأكد عكاشه «سعي البنك الأهلي المصري الدائم، لإستكمال مساهماته لتطوير جامعة عين  شمس، ولا سيما المستشفيات الخاصة بها، والتي وصلت حتى تاريخه إلى نحو 400 مليون جنيه، تم توجيهها لدعم وتطوير مختلف التخصصات الطبية، بما يُساهم في تطوير الخدمة الطبية والتعليمية والبحثية بكلية الطب، ومستشفيات الجامعة، وهو ما يندرج ضمن مساهمات البنك في مختلف مجالات المسؤولية المجتمعية، والتي تجاوزت 8 مليارات جنيه في السنوات الخمس الأخيرة، تم توجيهها إلى مختلف القطاعات التي تخدم المواطن المصري ولا سيما القطاعين الصحي والتعليمي، لتأثيرهما المباشر في خطط الدولة للتنمية»، مشيراً إلى «أن نصيب المساهمات في مجال الصحة، بلغ نحو ثلاثة مليارات جنيه ،فيما تجاوزت المساهمات في مجال التعليم المليار جنيه، خلال الفترة عينها، وهو ما يؤكد إستمرار البنك في تنفيذ إستراتيجيته للدعم المجتمعي، والتي تستهدف تحقيق الأثر الإيجابي للخدمات المقدمة للمواطنين».

«كوبري المانسترلي» أحد المظاهر الحضارية في موكب نقل المومياوات الملكية

في سياق غير متصل، إفتتح «كوبري المانسترلي» الأثري، بعد الإنتهاء من كافة أعمال الترميم والتطوير والإضاءة التي تمت بالتنسيق بين القطاع الهندسي في البنك الأهلي المصري، وجهاز التنسيق الحضاري ومحافظة القاهرة، حيث أضفى الكوبري مظهراً حضارياً للقاهرة خلال مرور موكب نقل المومياوات الملكية في مسار رحلته التاريخية، التي بدأت من المتحف المصري في قلب ميدان التحرير، إلى متحف الحضارة بالفسطاط، وهو ما أضاف قيمة  جديدة للكوبري، وأعمال تطويره لمواكبة هذا الحدث التاريخي، الذي حرصت مختلف وسائل الاعلام العالمية على توثيقه، وجذب الأنظار لمهد الحضارة وشرفه بالحضور العديد من الشخصيات والرموز الدولية.

الأول في السوق المصرفية المصرية والافريقية

من جهة أخرى،  تستمر القروض المشتركة في البنك الأهلي المصري في تحقيق نتائج متميزة محلياً ودولياً، وفق نتائج التقييم الذي أعدته مؤسسة بلومبرغ العالمية عن القائمة الخاصة بالقروض المشتركة خلال الربع الأول من العام 2021 والتي أظهرت حصول البنك الأهلي المصري على المركز الأول كأفضل بنك في السوق المصرفية المصرية والأفريقية عن قيامه بالأدوار المختلفة وهي: وكيل التمويل ومرتب رئيسي ومسوق للقروض المشتركة.

كما أظهرت النتائج أيضاً حصول البنك الأهلي المصري على المركز الثاني كمرتب رئيسي والمركز الثالث كوكيل للتمويل والمركز الثامن كمسوق للقروض المشتركة في منطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا وذلك بعد بنوك ومؤسسات دولية، حيث إستطاع البنك الاهلي المصري إدارة 12 صفقة تمويلية بقيمة إجمالية تخطت 49 مليار جنيه مصري.

«تمكين» تبدأ في تقديم خدماتها من خلال أول باقة لفروعها

    على صعيد غير متصل، بدأت شركة «الأهلي تمكين للتمويل متناهي الصغر»، في تقديم خدماتها، بأول باقة من فروعها والتي إنطلقت من صعيد مصر. وقالت نائب رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري ورئيس مجلس إدارة منصة الأهلي تمكين للمدفوعات داليا الباز: «إن الشركة تستهدف تحقيق إستراتيجية الدولة والبنك المركزي المصري في دعم الشمول المالي، والإستفادة من الإمكانات الفنية والبنية التكنولوجية القوية التي يمتلكها البنك الاهلي المصري، ويُطورها بإستثمارات ضخمة لتحقيق إستراتيجيتها».

وأشارت الباز إلى «أن «شركة الأهلي تمكين للتمويل متناهي الصغر» حرصت على أن تبدأ في تقديم خدماتها كمرحلة أولى من خلال 8 فروع في محافظات الصعيد، في ضوء أنها من المحافظات غير المشمولة مصرفياً بالشكل الكافي، سعياً لتوفير الخدمات التي يحتاجها أبناء تلك المنطقة»، مؤكدة «أن منصة «الأهلي تمكين» تُخطط خلال السنوات الثلاث المقبلة للإستحواذ على عدد من الشركات العاملة في مجال التكنولوجيا المالية والخدمات غير المصرفية، ودمجها في المنصة الحالية لإتاحة أكبر عدد من الخدمات لعملائها».

 ملتقى الشركات الناشئة (The Startup Festival)

بمشاركة «الأهلي المصري» و«الأكاديمية العربية للعلوم»

على صعيد آخر، برعاية الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير أحمد أبو الغيط وشراكة إستراتيجية من البنك الأهلي المصري، نظم مركز ريادة الأعمال بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري «ملتقى الشركات الناشئة الأول»the startup Festival، على مدار يومين، وفي حضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، والدكتورة غادة خليل مدير مشروع رواد مصر 2030 في وزارة التخطيط، وأحمد السعيد رئيس مجموعة الإستثمارات، وشانتال صباغ نائب مدير عام قطاع تنمية الأعمال والخدمات غير المالية، وفريق عمل المسؤولية المجتمعية في البنك الأهلي المصري، وممثلي الهيئات والمنظمات المحلية والإقليمية، ومجتمع الأعمال والمستثمرين ورواد الأعمال والمبتكرين.

… ويبتكر آليات لتشجيع التحوّل إلى المعاملات الرقمية

فيما تسعى البنوك المصرية إلى توسيع إستخدام الخدمات والمعاملات الرقمية في إطار توجيهات البنك المركزي المصري بالتوسع في هذه الخدمات، وإستخدام التطبيقات الرقمية والتكنولوجيا في المعاملات المالية، لجأ البنك الأهلي المصري إلى تنظيم مسابقات للمشاركين من العملاء في هذه المنظومة.

وأعلن البنك في بيان، تسليم الجوائز للفائزين في الحملة الترويجية لتطبيقات الخدمات الرقمية للبنك، والمتمثلة في تطبيقي «الأهلي.نت»، و«الأهلي موبايل»، وهي الحملة التي أطلقها البنك في ديسمبر/ كانون الأول 2020.

وقال الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والفروع في البنك الأهلي المصري، كريم سوس، «إن الجوائز التي تتسم بخواصها الإلكترونية، تم منحها لــ 50 فائزاً من العملاء مستخدمي تطبيقات «الأهلي.نت» و«الأهلي موبايل» خلال الفترة من 20 ديسمبر/ كانون الأول 2020، وحتى نهاية فبراير/ شباط 2021، وذلك من خلال تجميع أكبر عدد من النقاط التي يحصل عليها العميل عند إجراء المعاملات المالية للمرة الأولى بإستخدام خدمتي «الأهلي.نت» و«الأهلي موبايل».

وأوضح سوس «أن الحملة الترويجية إستهدفت تدعيم إستراتيجية البنك في تنشيط إستخدام العملاء للقنوات الرقمية في الحصول على الخدمات المصرفية، من دون الحاجة إلى زيارة فروع البنك، وذلك من خلال تشجيع العملاء على تفعيل التطبيقات الإلكترونية للبنك، وإستخدامها في الحصول على خدماتهم المصرفية».