البنك الإسلامي الأردني يوزع أرباحاً نقدية بنسبة 12%

Download

البنك الإسلامي الأردني يوزع أرباحاً نقدية بنسبة 12%

الاخبار والمستجدات
العدد 485 - نيسان/أبريل 2021

البنك الإسلامي الأردني يوزع أرباحاً نقدية بنسبة 12%

وافقت الهيئة العامة للبنك الإسلامي الأردني على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة (12 %) نقداً من رأس المال، وذلك إلتزاماً بقرار البنك المركزي الأردني، بأن لا تتجاوز النسبة عن 12 %، وذلك في ضوء التطورات الإقتصادية الدولية والمحلية ومستويات السيولة والملاءة المريحة التي تتمتع بها البنوك الأردنية، وحرصاً على المحافظة عليها. وتمت المصادقة على تقرير مجلس الإدارة وأعمال الشركة وحساب الأرباح والخسائر للسنة المالية المنتهية في 31/12/2020 والخطة المستقبلية للشركة، والبنود المدرجة في جدول أعمال الإجتماع. كما تم إنتخاب مكتب «إرنست ويونغ» / الأردن، مدققاً لحسابات البنك، وإنتخاب الدكتور حاتم الحلواني عضواً في مجلس الإدارة بدلاً من عضو المجلس السابق المرحوم صالح يعقوب محمد حسين.

جاء ذلك خلال إنعقاد إجتماع الهيئة العامة العادي الـ 42 للبنك الإسلامي الأردني، بواسطة الإتصال المرئي والإلكتروني برئاسة رئيس مجلس الإدارة موسى عبد العزيز شحادة، وفي حضور أعضاء المجلس، والرئيس التنفيذي المدير العام الدكتور حسين سعيد، ومراقب عام الشركات الدكتور وائل العرموطي، وإكتمــال النصاب القانوني للمساهمين الذين يحملون أسهماً (بالأصالة والانابة والوكالة) بنسبة حوالي (73.04 %).

وقال موسى شحادة: «لقد كان 2020 عاماً مليئاً بالصعوبات والتحديات، ولكن إستطاع مصرفنا تحقيق إنجازات جديدة تُضاف إلى إنجازاته السابقة، مع الإستمرار في بذل الجهود لتطبيق الإستراتيجية التي وضعها مجلس الإدارة، كما تخطى الصعوبات والعقبات الناتجة عن جائحة فايروس كورونا، وما نتج عنها من آثار سلبية على الإقتصاد، حيث عمل مصرفنا بشفافية وثقة مرتكزاً على تطبيقات الحوكمة الرشيدة، والإدارة التنفيذية الحكيمة والموظفين المؤهلين على أعلى مستوى، مع الإستعانة بالتقنيات والأنظمة الحديثة والإرتقاء بالخدمات والمنتجات، مع الإستمرار بتأدية دوره الإجتماعي وخدمة المجتمع المحلي».

أضاف شحادة أنه «كان لمصرفنا دور فاعل في دعم الجهود الحكومية والرسمية، وإطلاقها لمبادرات للتخفيف من آثار جائحة كورونا بالتبرع بمليوني دينار لصندوق «همة وطن»، و100 ألف دينار لوزارة الصحة، و50 ألف دينار أخرى لمؤسسة ولي العهد/ شركة نوى للتنمية المستدامة، لدفع مساعدات للعاملين بالمياومة».

من جانبه قال الدكتور حسين سعيد «رغم الظروف الصعبة التي شهدها العام 2020 والمرتبطة بجائحة فايروس كورونا وتوابعها، فإن النمو الذي حققناه في مختلف مؤشراتنا الرئيسة والحفاظ على جودة الأصول وكفاية رأس المال المريحة، وتقديم أداء مالي آمن ومستقر، جاءت نتيجة تنفيذ الأهداف الإستراتيجية الموضوعة للبنك بعناية، لإستدامة الموارد والتوظيفات بنسب مدروسة»، موضحاً «أن أرقام ميزانية البنك السنوية كما هي في 31/12/2020 أكدت المحافظة على حصة البنك من السوق المصرفية الأردنية، حيث بلغ مجموع أرصدة التمويل والإستثمار للبنك من التسهيلات الإئتمانية المباشرة للبنوك العاملة في الأردن ما نسبته حوالي 14.7 %، وبلغ مجموع أرصدة الأوعية الادخارية للبنك من إجمالي ودائع وحسابات العملاء لدى البنوك العاملة في الأردن حوالي 12.7 %، وبلغ مجموع موجودات البنك إلى مجموع موجودات البنوك العاملة داخل الأردن ما نسبته 9.4 %».

… ويفتتح الخدمات الذاتية الرقمية «إسلامي ديجتال»  Islami Digital

من جهة أخرى، أعلن البنك الإسلامي الأردني، إفتتاح الخدمات الذاتية الرقمية (إسلامي ديجتال / Islami Digital) في موقع مكتبه، في شارع وصفي التل، وذلك لتقديم مجموعة من الخدمات المصرفية الرقمية، وفق أحدث التقنيات في التكنولوجيا المالية لتلبية احتياجات المتعاملين ذاتياً.

 وقال الرئيس التنفيذي المدير العام للبنك الإسلامي الأردني الدكتور حسين سعيد «إن هذه الخطوة تعكس إستراتيجية البنك ورؤيته المستقبلية في توفير أحدث الخدمات المصرفية الرقمية، وتطوير وإستحداث عدد من الأنظمة والتطبيقات البنكية المتطورة المتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية، لتلبية إحتياجات المتعاملين في كل الأوقات وبكل سهولة وسرعة وأمان، كذلك المساهمة في تحقيق مبدأ الشمول المالي، والوصول الى مختلف شرائح المجتمع الاردني وخصوصاً في ظل إنتشار جائحة كورونا والتوجه لتسريع توفير الخدمات المصرفية الرقمية».

 وأشار سعيد إلى «أن هذه النوعية من الخدمات الرقمية المتطورة والمدعومة بأحدث تقنيات التكنولوجيا المالية، ستُغير بشكل أساسي التجربة المصرفية لمتعاملي مصرفنا، إلى جانب رقمنة العمليات المصرفية، وتعزيز العمل بأعلى درجة ممكنة من الكفاءة ووفقاً لأفضل معايير إدارة المخاطر، حيث يحتوي الفرع على أحدث الأجهزة التي تقدم مختلف الخدمات المصرفية من فتح حساب رئيسي جديد إلكترونياً، وفتح الحسابات الفرعية، والسحب والإيداع النقدي، وإصدار بطاقات الصراف الآلي بشكل فوري، وطلب دفاتر الشيكات والإستعلام عن تفاصيل التمويلات، والإجابة على إستفسارات المتعاملين بشكل آلي من خلال  «إسلامي ماسنجر» (المساعد الرقمي)، وتحويل الأموال وإدارة المستفيدين وتفعيل التطبيق البنكي (إسلامي موبايل)، وتحديث بيانات الإتصال من خلال شاشات تفاعلية  إلى جانب  توفير الدعم اللوجستي من فريق عمل داعم».

وأكد سعيد «توجه البنك مستقبلاً لتطبيق المزيد بالتوسع والإنتشار الجغرافي بإفتتاح مواقع أخرى للخدمات الذاتية الرقمية (إسلامي ديجتال / Islami Digital) مع الإستمرار بإفتتاح المزيد من الفروع والمكاتب، حيث للبنك حالياً 108 فروع ومكاتب منتشرة في جميع أنحاء الأردن، إلى جانب 271 جهاز صراف آلياً، وبالتوازي مع  القنوات الإلكترونية الرقمية، التي تم تعزيزها بتوحيد تسمياتها بإضافة كلمة (إسلامي) (Islami) قبل أي خدمة الكترونية، يقدمها لتكون للخدمات البنكية الالكترونية علامة خاصة (Brand) معتمدة، وتُسهل على متعاملي البنك الوصول إليها والإستفادة منها».

من جهة أخرى، أعلن البنك الإسلامي الأردني في بيان «تأجيل جميع الأقساط المترتِّبة على تمويلات الأفراد لشهر آذار/ مارس 2020، ومن دون أي رسوم أو عمولات إضافية على هذا التأجيل».

وقال المدير العام للبنك الإسلامي الأردني الدكتور حسين سعيد الرئيس التنفيذي إنه «إنطلاقاً من واجبنا الوطني، وحرصاً على تجاوز هذه المرحلة التي يمر بها أردننا الحبيب، فقد تم إتخاذ قرار تأجيل الأقساط لتمويلات الأفراد لشهر آذار 2021». وحثَّ جميع متعاملي البنك على «إستخدام أجهزة الصرَّاف الآلي التابعة للبنك، والبالغ عددها 257 صرَّافاً آلياً والمنتشرة في جميع أنحاء المملكة، ويُمكن التعرُّف على موقعها من خلال الموقع الإلكتروني للبنك».