البنك العربي الإسلامي الدولي إطار عمل متكامل

Download

البنك العربي الإسلامي الدولي إطار عمل متكامل

مقابلات
العدد 436 إصدار خاص

إياد العسلي: نثق بقدرة الاقتصاد الأردني

باتجاه تحسين الواقع عبر دعم المشاريع الصغيرة

يمتلك إياد العسلي مدير عام البنك العربي الإسلامي الدولي خبرة مصرفية تتجاوز الثمانية وعشرين عاماً في المصارف الإسلامية والتقليدية، ويتمتع برؤية مستقبلية فذة مدعومة بروح الشباب والتفاني بالعمل، وقد قاد خلال السنوات الماضية خطة استراتيجية متكاملة مكَّنت البنك من تحقيق قفزات مذهلة على صعيد الأرباح والنمو في جانبي الموجودات والمطلوبات وكذلك الحصة السوقية للبنك على الرغم من اضطراب الوضع الاقتصادي محلياً وعالمياً، كما كان له الدور في إبراز دور البنك كمؤسسة مالية وطنية ذات أهداف اقتصادية واجتماعية وذلك من خلال المنتجات المصرفية المبتكرة التي يقدمها البنك ومن خلال المسؤولية الاجتماعية الفاعلة التي يقوم بها.

 

 

 

 على الرغم من الظروف الإقليمية والعالمية الصعبة قدّم البنك خلال عام 2016 أداءً مالياً استثنائياً، ما هو السر وراء ذلك؟

– بداية أود أن أوجه الشكر لمجلس إدارة البنك العربي الإسلامي الدولي لما له من دور في رسم الخطط الاستراتيجية للبنك والتي تتكيَّف مع كافة المعطيات والمستجدات. إن قدرة البنك على تحقيق هذه النتائج المالية جاء من خلال التوافق وروح الفريق بين كافة موظفي البنك، فالكل قدم جهوداً استثنائية خلال العام الماضي لتحقيق الأهداف المنشودة، كما وأن حصافة البنك في اتخاذ القرارات وبالأخص المتعلقة بجوانب الائتمان والاستثمار ضمن مخاطر يقبلها البنك ساهمت في بناء قاعدة استثمارية راسخة مكَّنته ولله الحمد من تحقيق هذا الأداء المالي.

ما هو الدور الذي يقدمه البنك لتعزيز الاشتمال المالي Financial Inclusion؟

– أود أن أشير إلى توجهات البنك المركزي نحو زيادة الاشتمال المالي والتي تهدف بالمقام الأول إلى تحسين الواقع الاقتصادي سواء للأفراد أو المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومن هذا المنطلق عكف العربي الإسلامي على إطلاق جملة من المبادرات والمنتجات المعنية بإتاحة الخدمات المصرفية لأكبر شريحة ضمن شروط ميسرة وكلف معقولة، فاليوم وبعد التطور في مختلف وسائل الدفع، وعلاوة على ازدياد الاحتياجات التمويلية، فالكل بحاجة إلى التعامل مع الحلول المالية والمصرفية.

 هل تقصد بأنه حتى المشاريع الصغيرة والمتوسطة يمكن أن تحصل على التمويل على الرغم من عدم توفر الضمانات؟

– نعم، خلال السنوات الخمس الماضية طوَّر البنك إطار عمل متكامل لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، حيث ساهم في تمويل مئات من المشاريع الصغيرة والمتوسطة دون التركيز على الضمانات المقدمة من خلال التوقيع مع الشركة الأردنية لضمان القروض على برنامج «كفالة» المجاز شرعاً والذي يمكِّن هذا النوع من التمويل، وكذلك قمنا بتطوير أداة مالية جديدة متوافقة مع الشريعة، حيث يقوم البنك المركزي من خلالها بتوفير مصادر أموال منخفضة التكاليف ليتم منحها للمشاريع الصغيرة والمتوسطة بعوائد مخفضة جداً مع التركيز على المناطق خارج العاصمة.

 ماذا عن المشاريع الناشئة Startup Business؟

– أطلق البنك بداية العام الماضي منتجاً متخصصاً لتمويل المشاريع الصغيرة الناشئة وذلك بالتعاون مع البنك المركزي الأردني والشركة الأردنية لضمان القروض، ولم يقم بإطلاق هذا المنتج فحسب بل عمد إلى مد جسور التعاون مع حاضنات الأعمال والتي تحتضن العديد من المشاريع الناشئة بهدف التعمق بدراسة احتياجات هذه المشاريع والقدرة على تطوير معايير ائتمانية جديدة لتتناسب مع طبيعتها تعتمد على مقدار ابتكارها والقيمة المضافة لها في المجتمع، سواء على مستوى زيادة دخول أصحاب هذه المشاريع أو إيجاد فرص عمل جديدة.

 ما هي رؤية البنك نحو التكنولوجيا المالية Fintech؟

– إن البنك يواكب دائماً التطورات التكنولوجية سواء المتعلقة في خدمة العملاء أو المتعلقة بالعمليات المالية والمصرفية ولتحقيق هذه الرؤية يقوم بالاستثمار في البنية التكنولوجية للبنك والتي تضم جانباً مهماً أيضاً ألا وهو أمن وحماية المعلومات، فمن المعروف أن التطور التكنولوجي يرافقه دائماً ارتفاع في احتمالات الهجمات الإلكترونية والقرصنة، ولذلك فإن البنك يوازن دائماً بين اتجاهه نحو التكنولوجيا المالية وأمن المعلومات.

 ما هي نظرتكم المستقبلية؟

– أثق بقدرة الاقتصاد الأردني على التجاوب الإيجابي مع الظروف الاقتصادية والسياسية المحيطة وذلك بفضل الله أولاً وقدرة القيادة الهاشمية على المحافظة على هذا الاستقرار، كما وأن تنوع القطاعات الاقتصادية في المملكة يساهم بشكل إيجابي في تقليل مخاطر تراجع الإيرادات وزيادة العجز المالي، نعم توجد بعض الصعوبات والكثير من التحديات إلا أنها لن تثني البنك عن سعيه للوصول إلى أهدافه الاستراتيجية وبما يحقق تطلع مجلس الإدارة ومصالح المساهمين.

 

البنك العربي الإسلامي الدولي..

ثقة، أمان، واستثمار حلال

البنك العربي الإسلامي الدولي تأسس عام 1997 كمؤسسة مالية متوافقة مع أحكام الشريعة وخلال عقدين من الزمن أصبح من البنوك الإسلامية الرائدة محلياً وإقليمياً بحجم أصول يتجاوز 2.8 مليار دولار أمريكي وبشبكة فروع تغطي كافة محافظات المملكة الأردنية الهاشمية.

تجربة العملاء

يضع العربي الإسلامي نصب عينيه تقديم تجربة مميزه لعملائه من كافة الشرائح ويقوم بشكل مستمر بتطوير فروعه وبما يواكب آخر المستجدات في مجال خدمة العملاء، قد طبق خلال السنوات الماضية مشروع إدارة زيارة العملاء CVM، والذي ساهم بشكل ملموس في تطوير خدمات الفروع والتخطيط الاستراتيجي من خلال استخدام أنظمة المحاكاة Simulator ومراقبة تدفق العملاء Customer Flow Monitor التي ساعدت البنك في تطوير إجراءاته بهدف زيادة كفاءة الخدمات وتقليل وقت الانتظار في الفروع، كما يراعي البنك في تصميم فروعه الراحة والخصوصية وعكس هويته العصرية، أما على صعيد مستوى الخدمة المقدمة فيقوم البنك بتدريب وتطوير موظفيه بشكل مستمر من خلال دورات متخصصة في خدمة العملاء ومهارات التواصل وكافة المهارات التي تساهم في تعزيز التواصل مع العملاء وترك انطباع إيجابي لديهم.

التمويل المسؤول

يؤمن العربي الإسلامي بدوره في زيادة الثقافة المالية لعملائه من خلال الشفافية الكاملة بعرض الشروط والأحكام والرسوم والعمولات ولا يتعامل البنك مطلقاً بمفهوم الرسوم الخفية، كما يقوم البنك بتطبيق قواعد التمويل المسؤول Responsible Finance، والتي تهدف بالمقام الأول إلى حماية العميل من الالتزامات التي تثقل كاهله إيماناً من البنك بأن للعميل التزامات غير مصرفية تجاه أسرته ومجتمعه المحيط، كما يقوم البنك بمنح العملاء المعوزين قروضاً حسنة لتغطية التزاماتهم الطارئة، كما وأن البنك كان السبَّاق في تقديم بطاقة ائتمانية مقسطة بصيغة القرض الحسن والتي لا ترتب على العميل أية عمولات أو مصاريف على المبلغ المقسط وضمن سقف ائتماني محدود والتي تتيح للعميل خيارات شهرية للتسديد ابتداء من 5% من قيمة الرصيد فقط.

التكنولوجيا المالية

يرى العربي الإسلامي بأن مستقبل التعامل المصرفي سيكون نحو التحول الكامل للتكنلوجيا المالية Fintech والتي تشمل تقديم كافة الحلول المصرفية والمالية من خلال قنوات إلكترونية دون الحاجة للوصول إلى البنك، ولتحقيق هذه الرؤية قام البنك باستثمارات ضخمة في البنية التحتية التكنولوجية للبنك والتي تهدف إلى تقليل مخاطر أمن المعلومات والتي تشكل التهديد الأبرز للتكنولوجيا المالية عالمياً.

الاشتمال المالي

خطا البنك خلال السنوات الماضية خطوات كبيرة نحو زيادة الاشتمال المالي Financial Inclusion من خلال حزمة المبادرات والمنتجات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية، وقد كان للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصغيرة والناشئة النصيب الأكبر من هذه المبادرات التي أتاحت للكثير من المشاريع الحصول على تمويلات مصرفية على الرغم من عدم امتلاكها الضمانات الكافية، وكهجود مشتركة بين العربي الإسلامي والبنك المركزي الأردني تم إطلاق نافذة خاصة متوافقة مع الشريعة للحصول على أموال بعوائد مخفضة ساهمت في تقديم تمويلات بعوائد منخفضة بشكل كبير مقارنة مع السوق ومخاطر هذه الشريحة، وقد طور البنك أول منتج لتمويل متوافق مع الشريعة لتمويل المشاريع الصغيرة الناشئة، ويهدف البنك من هذا المنتج إلى تمويل المشاريع الريادية والابتكارية لأجل زيادة فرص عمل وتعزيز البيئة الاستثمارية في المملكة.

التمكين الاقتصادي للمرأة

أما على صعيد التمكين الاقتصادي فأطلق البنك مجموعة خاصة من الحلول للتمكين الاقتصادي للمرأة «تمكني» والموجهة للعميلات الأفراد وللمشاريع الصغيرة والمتوسطة والناشئة التي تملكها أو تديرها، فهذه الحلول تم تصميمها بعناية لتساعد المرأة على تحقيق أهدافها المالية سواء لتملك العقارات أو المركبات وتلبية كافة احتياجاتها المالية، سواء على مستوى الحلول المالية أو على مستوى تنمية مدخراتها الشخصية، كما وأن حلول التمويل المخصصة للمشاريع التي تملكها أو تديرها المرأة تقدم من خلال شروط ميسرة وضمن تكاليف معقولة، ويرى البنك بأن هذا المنتج سيساهم أيضاً في زيادة الاشتمال المالي للمرأة لتصل إلى مستويات أعلى مما هي عليه حالياً.

تمويل المشاريع والشركات الكبرى

يضطلع العربي الإسلامي بدوره في تمويل المشاريع الاقتصادية والشركات الكبرى من خلال مجموعة متنوعة من الحلول المصرفية والتي تشمل تمويل رأس المال العامل والأصول الثابتة وتقديم كافة الخدمات التجارية التي تسهل أعمالها، ويأتي هذا الدور لأهمية المشاريع في تطوير البنية التحتية للاقتصاد وزيادة فرص العمل وتحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة وبالشكل الذي يلمسه الفرد والمجتمع.

وقد افتتح البنك مركزاً متخصصاً للشركات الكبرى بهدف تقديم مستوى متميِّز للخدمة وبشكل أكثر كفاءة وبما يلبي تطلعات هذه الشريحة من العملاء، ويضم المركز أيضاً مركزاً للأعمال وقاعة لكبار العملاء لتمكنهم من إنجاز أعمالهم الشخصية والخاصة بكل راحة وخصوصية.

البيئة والمجتمع

طرح العربي الإسلامي حلولاً مصرفية مبتكرة لتمويل مشاريع الطاقة المتجددة وكفاءة استخدام الطاقة للاستخدام المنزلي، وللمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وحتى المشاريع الكبرى وتتمتع هذه الحلول بشروط ميسرة وعائد منخفض ابتداء من صفر بالمئة ويهدف البنك من طرح هذه الحلول إلى تقديم مساهمة فاعلة ومستدامة في حماية البيئة وبالأخص نحو تشجيع التحول نحو الطاقة المتجددة لما لها من أثر ملموس في خفض نسب التلوث وتقليل التكاليف.

لا يغفل البنك دوره في المجتمع المحلي وذلك من خلال المساهمة في مبادرات تعنى بمكافحة الفقر والجوع والأمراض المستعصية، وكذلك يسعى البنك لنشر رسالة الإسلام السمحة وقيمه الوسطية المعتدلة من خلال إنتاج البرامج التلفزيونية ذات المحتوى الهادف كما يقوم البنك بالمساهمة في نشر الوعي حول التمويل الإسلامي لأفراد المجتمع وللمهتمين من خلال تنظيم ورعاية ورش العمل والندوات والمؤتمرات والتقارير المعنية بتطور الصناعة المالية الإسلامية.Ô