الكباريتي: نتطلع إلى علاقات إقتصادية متكاملة مع سوريا

Download

الكباريتي: نتطلع إلى علاقات إقتصادية متكاملة مع سوريا

الاخبار والمستجدات
العدد 479- تشرين الأول/أكتوبر 2020

رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي: 

نتطلع إلى علاقات إقتصادية متكاملة مع سوريا

أكد رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي، «أن القطاع الخاص في المملكة الأردنية يتطلع إلى علاقات إقتصادية متكاملة وتنمو بإستمرار مع سوريا».

وقال خلال لقائه في مقر الغرفة، السفير السوري لدى المملكة الدكتور شفيق ديوب «إن القطاع الخاص يؤمن بحتمية العمل كفريق واحد لتحقيق ما نصبو إليه لمستقبل واعد للعلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين».

ودعا الكباريتي إلى «تكثيف الجهود لتذليل العقبات التي تُواجه التبادل التجاري بالإتجاهين جرّاء أزمة كورونا التي أثّرت على حركة إنسياب البضائع التجارية بين البلدين»، مشدداً على «ضرورة أن يكون هناك إتفاق صريح لفتح الحدود ورفع قائمة السلع المتبادلة».

وأوضح الكباريتي «أن عودة التجارة مع سوريا إلى سابق عهدها يُمثل مصلحة مشتركة لإقتصاد البلدين، ولا سيما أن الجارة الشقيقة بمعابرها وموانئها تُمثل شرياناً تجارياً مهماً للمملكة، وتنساب تجارتها عبرها إلى أوروبا، والعديد من الدول المحيطة سواء لجهة التصدير أو الإستيراد أو الترانزيت، مثلما يُمثل الأردن بوابة للمنتجات والبضائع السورية للعبور بأمان لأسواق دول الجوار».

ودعا الكباريتي إلى «وضع «خارطة طريق» للعلاقة الإقتصادية المستقبلية بين البلدين، عمادها تبادل المنافع التجارية»، موضحاً «أن رجال الأعمال الأردنيين حرصاء على الشراكات التجارية والإستثمارية القوية مع نظرائهم السوريين، ما يضع مصالحنا العليا في مقدمة الأولويات».

من جانبه، أكد السفير ديوب «عمق العلاقات الإقتصادية بين البلدين، والتي تُعزّزها العلاقات الأخوية، وحرص الجانب الأردني على تعزيزها ولا سيما بعد زيارة وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري الأخيرة للعاصمة دمشق»، لافتاً خلال اللقاء الذي حضره ممثلا قطاعي الألبسة والنوفوتيه والمجوهرات في الغرفة أسعد القواسمي، والكهرباء والإلكترونيات حاتم الزعبي، إلى «إجتماع بين رجال الأعمال السوريين والأردنيين تكون نتائجه مثمرة وعملية للطرفين».