بداية ساكنة لسلسلة إجتماعات البنوك المركزية الكبرى

Download

بداية ساكنة لسلسلة إجتماعات البنوك المركزية الكبرى

الاخبار والمستجدات
العدد 492 - تشرين الثاني/نوفمبر 2021

بدأت سلسلة مرتقبة من الإجتماعات المهمة للبنوك المركزية الكبرى، وذلك بإجتماعين للبنك المركزي الأوروبي وبنك اليابان، واللذين أبقيا على سياستهما القائمة ترقباً لمزيد من المؤشرات الإقتصادية، في حين يُركز المستثمرون بشكل أكبر على إجتماع مجلس الإحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) في نوفمبر (تشرين الثاني) 2021.

وأبقى البنك المركزي الأوروبي على معدل الفائدة عند أدنى مستوى على الإطلاق يبلغ 0 %، كما أبقى على سياسة التخفيف النقدي رغم إرتفاع معدل التضخم. وأفاد البنك إنه «بالنسبة إلى إجراءات مواجهة فيروس كورونا، فإنه سيستمر في تنفيذ عمليات شراء الأصول وفقاً لبرنامج الشراء الطارئ حتى نهاية مارس (آذار) 2022 على الأقل». علماً أنه من غير المتوقع صدور بيانات في شأن السياسة النقدية خلال إجتماع الهيئة العليا لإتخاذ القرار في البنك.

وكانت رئيسة البنك كريستين لاغارد، قد أوضحت «أن مستقبل برنامج الشراء الطارئ، الذي يشتري سندات القطاعين الخاص والعام، لن يتم تحديده حتى إجتماع المجلس الحاكم في ديسمبر (كانون الأول) 2021».

يشار إلى أن برنامج الشراء الطارئ، الذي تم تدشينه في مارس/آذار 2020 عندما بدأت جائحة كورونا، يهدف إلى تعزيز إقتصاد الكتلة الأوروبية، بالإضافة إلى صد تهديد إنخفاض التضخم. ولكن معدل التضخم ارتفع إلى 3.4 % في سبتمبر (أيلول) 2021 على أساس سنوي، ليرتفع عن الهدف المحدد من قبل البنك هو 2 %.

بدوره، أبقى البنك المركزي الياباني على سياسة التحفيز النقدية، كما خفّض من توقعاته للنمو خلال العام المالي الحالي، حيث أدت القيود على الإمدادات إلى إنخفاض الإنتاج والصادرات في ظل ضعف الإستهلاك.

pornjk.com watchfreepornsex.com pornsam.me pornpk.me pornfxx.me foxporn.me porn110.me porn120.me oiporn.me pornthx.me

daftar situs judi slot online terpercaya

Human Wheels

Sateliteforeverorbiting

judi slot pulsa

Productserviceinnovation