بنك عوده في الأشهر التسعة الأولى من 2021

Download

بنك عوده في الأشهر التسعة الأولى من 2021

الاخبار والمستجدات
العدد 493 - كانون الأول/ديسمبر 2021

بنك عوده في الأشهر التسعة الأولى من 2021:

تحسن صافي الإيرادات من الفوائد  بنحو 26 % على أساس سنوي

أظهرت البيانات المالية غير المدققة لبنك عوده تسجيله لخسائر صافية بقيمة 107.33 مليون دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2021، في حين لم يُسجل أي أرباح أو خسائر خلال الفترة عينها من العام 2020.

وأشار المصرف إلى «أن هذه النتائج أتت نتيجة حالة عدم اليقين المحيطة بالأزمة المالية في لبنان منذ العام 2019 والتي أدت جميعها إلى إستحالة تقدير إدارة المصرف لتأثير الأزمة الحالية على بيانات المصرف المالية».

في هذا السياق، أعلن المصرف أنه «قد إتخذ إجراءات عدة لتدعيم وضعه المالي كزيادة أمواله الخاصة بنسبة 20 % والتي وافق عليها مصرف لبنان مؤخراً، بالإضافة إلى بيع عملياته في كل من الأردن والعراق ومصر».

بالأرقام، تحسن صافي الإيرادات من الفوائد بنسبة 26.63 % على أساس سنوي إلى 800.10 مليون دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2021، في حين بلغ صافي الإيرادات من العمولات 3.62 ملايين دولار.

وقد سجل بنك عوده صافي خسائر على محفظة الأدوات المالية والإيرادات التشغيلية الأخرى بقيمة 600.79 مليون دولار، مقابل أرباح بقيمة 114.81 مليون دولار حتى أيلول/سبتمبر 2020، وهي تتضمن خسائر عمليات الأدوات المالية المصنفة بالقيمة العادلة مقابل حساب الأرباح أو الخسائر FVTPL بقيمة 617.04 مليون دولار، وخسائر الإستثمارات المالية الصافية بقيمة 5.95 ملايين دولار.

وقد تراجعت مؤونات الخسائر الإئتمانية المتوقعة من 110.00 ملايين دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام 2020 إلى 7.44 ملايين دولار في الفترة عينها من العام 2021.

وبالتالي، إنخفض صافي الإيرادات التشغيلية للمجموعة إلى 195.49 مليون دولار حتى أيلول/سبتمر 2021، من 321.25 مليون دولار في الفترة عينها من العام 2020، كما وإنكمشت الأعباء التشغيلية بنسبة 2.92 % إلى 349.88 مليون دولار.

بحسب الإيضاحات على البيانات المالية، ذكر المصرف أنه في حال تم تعديل النتائج للأخذ في الإعتبار الإقتطاعات لمرة واحدة والمتعلقة بالأزمة المالية التي تمر في البلاد، والتدفقات المتعلقة في هذا الشأن، بالإضافة إلى نتائج العمليات المتوقفة، وذلك بهدف التمكن من إجراء مقارنة سنوية على أسس واحدة، فإن الأرباح التشغيلية المعدلة Normalized Operating Profit، تصبح 553.23 مليون دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام 2021، مقارنة بأرباح تشغيلية معدلة عند 340.96 مليون دولار في الفترة عينها من العام 2020.

أما لجهة الميزانية المجمعة، فقد إنكمش مجموع أصول المصرف بنسبة 21.08 % في الأشهر التسعة الأولى من العام 2021 إلى حوالي 28 مليار دولار نتيجة تجزئة المصرف Deconsolidation بعد التفرغ عن مساهمته في الأردن والعراق ومصر.

كما وتراجع رصيد الصندوق ومؤسسات الإصدار بنسبة 4.78 % إلى 12.31 مليار دولار، ترافقاً مع إنخفاض التسليفات بنسبة 14.23% إلى 5.26 مليارات.

كذلك إنخفضت ودائع الزبائن لدى المجموعة بنسبة 3.19 % خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي إلى حوالي 20.84 مليار دولار.

في هذا السياق، تقلص معدل التسليفات الصافية من ودائع الزبائن إلى 25.25 % مع نهاية أيلول/سبتمبر 2021، مع تراجع الأموال الخاصة للمصرف بنسبة 7.41 % إلى نحو 2.73 مليار دولار.

أخيراً، لفت المصرف إلى أنه قد نجح في زيادة نسبة الملاءة الإجمالية المحتسبة على أساس معايير بازل 3 إلى 14.80% مع نهاية أيلول/سبتمبر 2021 ونسبة كفاية الرأسمال الأساسي إلى 10.50%.