بنك مصر يقدم أكثر من 15 ألف خدمة غير مالية لرواد الأعمال في 2021

Download

بنك مصر يقدم أكثر من 15 ألف خدمة غير مالية لرواد الأعمال في 2021

الاخبار والمستجدات
العدد 494 كانون الثاني/يناير 2022

بنك مصر يقدم أكثر من 15 ألف خدمة غير مالية لرواد الأعمال في 2021

              الدكتور محمد العنتبلي

أكد رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة في بنك مصر الدكتور محمد العنتبلي «أن مبادرة رواد النيل؛ إحدى مبادرات البنك المركزي المصري، هي جزء مكمل للعمل المصرفي الذي كان يُقتصر على تقديم التمويلات والخدمات المالية، ليشمل التوسع في توفير الخدمات غير المالية وتحقيق التكامل بين الأنشطة المصرفية، المالية وغير المالية مع تحقيق الشمول المالي والتحول الرقمي، مما يعزز مفهوم البنك الشامل».

وقال العنتبلي إنه «في ظل الإتجاه المتزايد للدولة المصرية والبنك المركزي نحو دعم أنشطة ريادة الأعمال وأصحاب الأفكار والمشروعات الناشئة والصغيرة، فإن مبادرة رواد النيل تعد أداة مهمة لدعم الشباب وأصحاب المشروعات وتقديم خدمات ما قبل التمويل لهم، ومساعدتهم في جميع مراحل مشروعاتهم بداية من الفكرة ،وحتى الإنتاج والتوسع».

وأضاف العنتبلي: «أن بنك مصر يُعد من أوائل البنوك العاملة في السوق المصرية التي سارعت للمشاركة في مبادرة رواد النيل وبرامجها المختلفة الداعمة لرواد الأعمال والمشروعات، سواء برنامج مراكز خدمات تطوير الأعمال والذي يصل عدده إلى 3 مراكز قدمت أكثر من 15 ألفا و620 خدمة غير مالية لرواد الأعمال استفاد منها قرابة 8 آلاف مشروع ورائد أعمال، كما يشارك البنك في برنامج بيت التصميم الذي يعمل على دعم الصناعة المحلية، وزيادة تنافسيتها والعمل على إحلال الصناعة المحلية بديلا للمنتجات المستوردة».

وأوضح العنتبلي «أن مشاركة بنك مصر في مبادرة رواد النيل تأتي إنطلاقا من دور البنك الريادي في تنمية المجتمع والمساهمة في تعزيز الاقتصاد المصري، وحرصاً على دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لمحاربة البطالة وزيادة الناتج المحلي، وتحقيق التنمية المستدامة، وإدراكا لأهمية دعم عملاء القطاع المصرفي ليس فقط بالحلول المالية بل أيضا بالخدمات غير المالية».

ولفت العنتبلي إلى «أن الخدمات غير المالية باتت على القدر عينه من الأهمية لدورها في دعم المشروعات على مختلف حجمها في التطور والنمو، ولا سيما مع تثبيت الصورة الذهنية للعمل المصرفي ليتعدّى كونه مجرد جهات تمويلية إلى جهات تعمل بشكل مباشر على خلق فرص العمل، والحد من البطالة وتحسين دخل الأسرة المصرية، مما ينعكس على الإقتصاد القومي، كل ذلك تماشيا من توجهات البنك المركزي».