تفتتحها الرئاسة الفرنسية

Download

تفتتحها الرئاسة الفرنسية

نشاط الاتحاد

قمّة باريس – المصرفية العربية الدولية: أكبر تجمّع مصرفي عربي – دولي
ومشاركة غير مسبوقة للجهات الرقابية والتشريعية الدولية
برعاية رئيس الجمهورية الفرنسية فرنسوا هولاند تفتتح أعمال القمّة المصرفية العربية الدولية يومي 20 – Copyright Union of Arab Banks.21 حزيران/ يونيو 2014 في العاصمة الفرنسية – باريس، ومن المنتظر أن تشهد أكبر تجمّع مصرفي ومالي عربي دولي لهذا العام بمشاركة غير مسبوقة للجهات الرقابية والتشريعية الدولية، وقد تلقت الأمانة العامة لاتحاد المصارف العربية رسالة من قصر الإليزيه تؤكد اهتمام الرئيس هولاند بهذا النشاط وتشجيعه لهذه اللقاءات العربية – الفرنسية التي يتولاها إتحاد المصارف العربية.
وسوف تناقش القمّة لهذا العام القضايا المعاصرة للتحولات الحاصلة في النظام الإقتصادي العالمي، وأولويات الإصلاحات الإقتصادية والمالية وإنعكاساتها على منطقتنا العربية، إستناداً إلى التقرير الصادر عن مجلس الإستقرار المالي في أبريل/ نيسان الماضي، والموجّه إلى أعضاء G20،كما ستتطرق القمّة إلى الإنفتاح العربي على الأسواق الدولية ولا سيما أوروبا وأفريقيا وبعض دول مجموعة البريكس.ومن المواضيع المصرفية الهامة التي سوف تتناولها أعمال القمة موضوع الرقابة المصرفية والتشريعات الجديدة والبنوك المراسلة للمصارف العربية، والذي أصبح اليوم موضوع بحث ونقاش مع السلطات المختصة لما له من أهمية للتبادل التجاري وتنشيط الإستثمارات، ولا سيما أيضاً تجنّب العقوبات المصرفية في ظلّ كثرة القوانين الدولية الصادرة والملزمة للقطاع المصرفي.
وفي هذا المجال، أعلن الأمين العام لإتحاد المصارف العربية وسام حسن فتوح أن القمّة المصرفية الدولية لهذا العام في باريس تأتي وللمرّة الرابعة تحت الرعاية السامية للرئيس الفرنسي، مما يؤكّد متانة العلاقة التي تربطنا بفرنسا كجسر تواصل وتبادل المصالح بين منطقتي أوروبا والشرق الأوسط وكافة الدول العربية.
وتكتسب هذه القمة أهمية خاصة من حيث الشخصيات المشاركة والقضايا المطروحة، حيث تأكد حتى الآن مشاركة قيادات مصرفية عربية كبيرة ووزراء المال والمحافظين العرب، ووزير المالية الفرنسي ممثلاً لفخامة رئيس الجمهورية الفرنسي فرانسوا هولاند، ووزير المالية الأردني، بالإضافة الى مشاركة غير مسبوقة من قبل المؤسسات الرقابية والتشريعية الدولية بينهم رئيس مجموعة العمل الماليFATF، وكبار المسؤولين في مجلس الإستقرار المالي FSB، ونائب الأمين العام للرقابة المالية في البنك المركزي الفرنسي، إضافة الى مشاركة مدير عام صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد عبر الاقمار الإصطناعية.

Copyright Union of Arab Banks.