حاضر في ندوة نظمتها مجموعة البركة

Download

حاضر في ندوة نظمتها مجموعة البركة

الندوات والمؤتمرات

يوغوردجيان قدّم مظلة أمان ودعا للعودة إلى النظام المصرفي البسيط


نظمت مجموعة البركة المصرفية في البحرين محاضرة تحت عنوان «التحديات الهيكلية للإصلاحات في القطاع المالي»، قدمها نائب مدير إدارة الرقابة والإشراف على المصارف بالبنك المركزي الأميركي (الاحتياطي الفيدرالي الأميركي)، الخبير الأميركي سركيس يوغوردجيان، وتناول هيكل نظام الرقابة والإشراف المطبق حالياً على المستوى الدولي في فترة ما بعد الأزمة المالية العالمية، كما تطرق إلى بعض القوانين واللوائح المطبقة في الولايات المتحدة الأميركية وعلاقتها باستراتيجية التعامل مع المؤسسات المصنفة تحت عنوان أنها أكبر من أن يسمح لها بالانهيار أو السقوط، كما تحدث عن الهيكل العام لمنظومة الرقابة والإشراف الدولية والتي كان آخرها منظومة بازل 3، وقدم مقترحاً من 8 نقاط تمثل مظلة أمان للنظام المصرفي.
ودعا يوغوردجيان في محاضرته إلى ضرورة أن تتبنى الجهات الرقابية والإشرافية منظومة رقابية وإشرافية مبنية على أساس المتطلبات الثقافية والاجتماعية المحلية، وإلى العودة إلى نموذج العمل البسيط الذي قامت عليه المصرفية الحديثة والمتمثل في الوساطة المالية والبعد عن نماذج الأعمال المعقدة.
من جانبه، رحّب عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية عدنان أحمد يوسف، بسركيس في مشاركته الثانية في أحد البرامج الخاصة بمجموعة البركة، وأوضح أن تنظيم المحاضرة يأتي في إطار التزام المجموعة ببناء نموذج أعمال قوي وقادر على خدمة المجتمع البحريني والمجتمعات الأخرى التي يخدمها بالكفاءة والفعالية المطلوبين.
وأكد يوسف أهمية مراعاة تناسب حجم البنوك مع الاقتصاد بحيث تكون لها القدرة على تلبية الاحتياجات التمويلية للقطاعات الاقتصادية وفقاً لأحجامها الطبيعية، وبالتالي يكون لها القدرة على المساهمة في تحقيق أهداف الاقتصاد الكلي. كما دعا إلى ضرورة تبني أنظمة للرقابة والإشراف تأخذ في الاعتبار الأبعاد الاجتماعية وطبيعة وحجم الاقتصادات المحلية مقارنة بالاقتصادات المتقدمة.
وأعلن يوسف عن عزم المجموعة على تطبيق آلية جديدة تهدف لقياس الأثر المباشر للتمويل الذي تقدمه بنوك البركة على المجتمعات التي تخدمها من خلال عدة محاور من محاور الاقتصاد الكلي منها عدد الوظائف التي يمكن خلقها، تحسين جودة الحياة، وغيرها من المحاور ذات الأثر المباشر على المجتمع.