دعا الأمم المتحدة إلى دور أكبر في التنمية

Download

دعا الأمم المتحدة إلى دور أكبر في التنمية

الندوات والمؤتمرات
العدد 419

السيسي: مصر ستبقى في صدارة الداعمين
وستستضيف مؤتمراً دولياً عن الاستثمار في أفريقيا

التقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على هامش المشاركة في اجتماعات الهيئة العامة للأمم المتحدة في نيويورك الرئيس الصيني شي جين بينج، وبحث معه بحضور عدد من رؤساء الدول والحكومات والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، سُبل تعزيز التعاون بين دول الجنوب، وأكد خلال اللقاء أن مصر ستظل في صدارة الدول الداعمة للتعاون وستواصل دورها في بناء وتطوير القدرات البشرية والمؤسسية في الدول النامية، مشدداً على أهمية استحداث آليات مبتكرة للتعاون في مجال الاستثمار في القارة الأفريقية، وكشف عن استضافة مصر مؤتمراً دولياً رفيع المستوى حول الاستثمار في أفريقيا مطلع العام القادم.
ودعا الرئيس السيسي خلال اللقاء إلى الاستفادة المثلى من البنوك التنموية الكبيرة لدعم جهود التنمية الشاملة في الدول النامية، وإلى ضرورة أن تضطلع الأمم المتحدة بدور أكبر في دفع التعاون بين دول الجنوب إلى الأمام، وشدّد على أن التعاون بين الدول النامية يجب أن يستأثر بنصيب متزايد في منظومة التعاون الاقتصادي الدولي.
كما التقى الرئيس السيسي في نيويورك رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم وأكد له «محورية الدور الذي يضطلع به البنك الدولي في منطقة الشرق الأوسط، والذي يكتسب أهمية مضاعفة في الآونة الأخيرة، حيث تحتاج المنطقة إلى تحقيق الاستقرار عبر التنمية، ومن ثم فإن مساهمة البنك في النهوض بها لا تعد فقط ذات بعد إنساني، ولكن تساهم أيضاً في تحقيق الاستقرار الأمني والحيلولة دون انتقال عدوى الاضطراب إلى مناطق أخرى».
وقد أعرب كيم خلال اللقاء، عن دعم البنك بقوة لجهود الإصلاح الاقتصادي التي تبذلها مصر، متمنياً التوفيق للحكومة المصرية الجديدة في أداء مهامها، ومعرباً عن تطلع البنك للعمل معها.