دورتان تدريبيتان لإتحاد المصارف العربية

Download

دورتان تدريبيتان لإتحاد المصارف العربية

نشاط الاتحاد
العدد 482 كانون الثاني/يناير 2021

دورتان تدريبيتان لإتحاد المصارف العربية عن

«إبحار حذر في عالم العقوبات»

و«أدوات التمويل الإسلامية: الصكوك»

نظم إتحاد المصارف العربية دورتين تدريبيتين خلال كانون الأول/ ديسمبر 2020، الأولى عن «إبحار حذر في عالم العقوبات»، والثانية عن «أدوات التمويل الإسلامية: الصكوك».

توجهت الدورة الأولى (لمدة ثلاثة أيام) إلى ضباط مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، ومسؤولي المراجعة الداخلية، وقسم العمليات (التحويلات، مديري الفروع، التمويل التجاري، ضباط المخاطر، الإمتثال القانوني ومكافحة غسل الأموال).

وقد جمعت الدورة عدداً من القادة والخبراء في مجال الإمتثال لمكافحة غسل الأموال، لمنح المشاركين فرصة التعرّض للمناخ التنظيمي المتغير والمتطلب بإستمرار. أما المفهوم الرئيسي للإمتثال لمكافحة غسل الأموال فهو الإستثمار في التعاون مع التكنولوجيا الصحيحة،  بيانات موثوقة والذكاء البشري. علماً أن ما تم تحقيقه حتى تاريخه لم يكن سوى «قمة جبل الجليد»، وستكون السنوات المقبلة وقتًاً مثمراً لمشاهدة المزيد من التحسينات في هذا المجال.

أما الدورة الثانية فهي بعنوان «أدوات التمويل الإسلامية: الصكوك»، (لثلاثة أيام)، تهدف إلى التعرف على الأدوات المالية الإسلامية: الأحكام – الهيكلية – آلية التنفيذ، وكيفية معالجة المحاسبة للأدوات المالية الإسلامية وأثرها على البيانات المالية، والتدقيق الشرعي للأدوات المالية الإسلامية، ومخاطر الأدوات المالية الإسلامية: سبل تحديدها وتقييمها.

وتوجهت الدورة التي حاضر فيها  الدكتور خالد الفقيه، إلى رؤساء الإدارات والموظفين الرئيسيين في الإدارات التالية: المصارف الإسلامية، وإدارة الرقابة الداخلية، وإدارة الرقابة المالية، وإدارة التدقيق الداخلي، وإدارة المخاطر، وإدارة الخزينة، وإدارة الرقابة الشرعية، ومدراء الفروع ومعاونيهم الرئيسيين، وموظفي البنك المركزي وشركات التأمين الإسلامية.l