سلطة النقد الفلسطينية تُطلق فعاليات الاسبوع المصرفي للأطفال – العدد 472

Download

سلطة النقد الفلسطينية تُطلق فعاليات الاسبوع المصرفي للأطفال – العدد 472

الاخبار والمستجدات
العدد 472 آذار/مارس 2020

الشوا يزور محافظة الخليل

سلطة النقد الفلسطينية تطلق فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال

نظَّمت سلطة النقد الفلسطينية بالتعاون مع شبكة الصحفيين الاقتصاديين، دورة تدريبية تحت عنوان «مفاهيم ومصطلحات مصرفية»، بمشاركة عدد من الصحفيين المهتمين بتغطية النشاطات والفعاليات الاقتصادية من وسائل إعلامية مختلفة.

وفي بداية اللقاء رحب محمد العجلة رئيس قسم العلاقات العامة في سلطة النقد باسم المحافظ د. عزام الشوا بالصحفيين المشاركين في الدورة وتمنى لهم الاستفادة من هذا اليوم التدريبي الذي يأتي ثمرة لتوقيع مذكرة تفاهم بين سلطة النقد ونقابة الصحفيين من أجل تعزيز وتطوير الإعلام الاقتصادي.

وقام بالتدريب من سلطة النقد كل من د. سيف الدين عودة رئيس قسم السياسة النقدية والأسواق المالية في دائرة الأبحاث والسياسات النقدية ود. رأفت الأعرج المشرف الإقليمي لدائرة الرقابة والتفتيش بغزة، حيث تناولا بطريقة جمعت بين الجانبين النظري والتطبيقي شرح وتحليل الكثير من المفاهيم والمصطلحات الاقتصادية بشكل عام والمالية والمصرفية بشكل خاص، وكيفية توظيفها في المواد والتقارير الصحفية بطريقة مهنية في سبيل زيادة معرفتهم وثقافتهم المالية والاقتصادية، ومكونات النظام المالي الفلسطيني مع التركيز على القطاعات الأربعة التي تشرف عليها سلطة النقد وهي المصارف ومؤسسات الإقراض المتخصص والصرافون وشركات خدمات الدفع الإلكتروني.

كما نظمت سلطة النقد الفلسطينية فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب 2020، بحضور ممثلي سلطة النقد ومندوبي المصارف ومؤسسات الإقراض والمؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع، ووزارة التربية والتعليم، ووكالة الغوث (الأنروا)، وعدد من الطلبة المتطوعين من المدارس، برعاية محافظ السلطة د. عزام الشوا.

وشملت فعاليات الأسبوع المصرفي لهذا العام إقامة معرض بنك افتراضي، يتعرف من خلاله طلبة المدارس على الخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك ومؤسسات الإقراض، بهدف تعزيز وعي الطلبة بالثقافة المصرفية والمالية، وتوزيع عدد من البروشورات التعليمية المصرفية على الطلبة، وعرض مواد فلمية تعمل على تبسيط المفاهيم التي تتعلق بالخدمات المصرفية.

وضمن فعاليات الأسبوع المصرفي أيضاً خصصت فروع المصارف ومؤسسات الاقراض ساعة عمل كل يوم لمدة أسبوع لاستقبال طلبة المدارس وذويهم ليتعرفوا على الخدمات المصرفية، وقام ممثلون عن المصارف بزيارات للمدارس في مختلف المحافظات، لتقديم الشرح اللازم للطلبة، والإجابة عن استفساراتهم وتزويدهم بالنشرات اللازمة للتعرف على مفاهيم وأساليب عمل المصارف وكيفية التعامل معها.

وعلى صعيد آخر، قام محافظ سلطة النقد د.عزام الشوا، بزيارة لمحافظة الخليل التقى خلالها المحافظ اللواء جبرين البكري وطاقم المحافظة، وأطلعهم على آخر التطورات المصرفية وجهود سلطة النقد من أجل تعزيز الاستقرار المالي في فلسطين.

كما زار د. الشوا غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل وعقد لقاء موسعاً حضره أعضاء الغرفة وملتقى رجال الأعمال والصرافين وممثلو البنوك العاملة في المحافظة، حيث استمع منهم عرضاً حول الأوضاع الاقتصادية في محافظة الخليل والتحديات التي تواجهها والخطط الجاري العمل عليها لتنشيط وتطوير الوضع الاقتصادي والنهوض به، وطالبوا أن يتم الحديث مع البنوك لتوجيه تسهيلاتها للقطاعات الاستثمارية لا سيما الصناعية وتوفير السيولة بالعملات المختلفة خاصة الدينار والدولار، وتقديم تدريب للتجار ورجال الأعمال في مجال التوعية المالية والمصرفية وكشف التزوير ومكافحة غسل الأموال.

واستعرض د. الشوا بدوره آخر التطورات على صعيد سلطة النقد ومؤشرات الجهاز المصرفي في فلسطين بشكل عام ومحافظة الخليل بشكل خاص، وأشار إلى أن إجمالي التسهيلات المباشرة بلغ كما في نهاية شهر 12-2019، أكثر من تسعة مليارات دولار كان نصيب محافظة الخليل منها 6 %، وبلغت ودائع العملاء حوالي 13.4 مليار دولار كان نصيب محافظة الخليل منها 9 %، وبلغ عدد فروع ومكاتب المصارف 372 على مستوى محافظات الوطن كما في نهاية شهر 01-2020 حازت محافظة الخليل منها على 14 في المئة.

مجلس إدارة جديد لسلطة النقد الفلسطينية

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس قراراً بتشكيل مجلس إدارة جديد لسلطة النقد الفلسطينية، برئاسة المحافظ د. عزام الشوا، ويضم:

محافظ سلطة النقد د. عزام الشوا، رئيساً

نائب محافظ د. رياض أبو شحادة، عضواً

فريد غنام، ممثلاً عن وزارة المالية

إياد جودة، عضواً

عرفات عصفور، عضواً

د. فراس ملحم، عضواً

السيدة سماح صالح، عضواً

جون خوري، عضواً

سعيد هيفا، عضواً

على صعيد آخر، أصدرت الهيئة العليا للرقابة الشرعية في سلطة النقد الضوابط الشرعية المتعلقة بقيام المصارف الاسلامية بإصدار بطاقات الائتمان غير المغطاة بما يتفق وأحكام الشريعة الإسلامية، حيث تشمل الضوابط أحكام إصدار البطاقات وآليات احتساب التكاليف والرسوم وضوابط فرض رسوم شهرية على العملاء. وهذه الضوابط من ضمن استراتيجية سلطة النقد بتنويع الخدمات والمنتجات لدى القطاع المصرفي الفلسطيني وخاصة المصارف التي تلتزم بأحكام الشريعة الإسلامية وتوفير البدائل عن الخدمات والمنتجات التقليدية بما يلبي حاجة المتعاملين مع المصارف الإسلامية.

كما أصدرت الهيئة الضوابط الشرعية المتعلقة بتعامل المصارف الإسلامية بمنتج التورق بما يتفق وأحكام وضوابط المعيار الشرعي رقم (30) الصادرة عن هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية، وشملت الضوابط الحالات التي يجوز للمصارف الإسلامية التعامل بمنتج التورق، إضافة إلى الإجراءات المطلوب الالتزام بها من المصارف قبل البدء بتقديم المنتج.