«قطر الوطني» QNB

Download

«قطر الوطني» QNB

الاخبار والمستجدات
العدد 486 - أيار/مايو 2021

«قطر الوطني» QNB  يتوقع بدء التعافي الإقتصادي المعتدل في الإتحاد الأوروبي

توقع بنك قطر الوطني QNB ففي تقرير أصدره أخيراً، أن يبدأ الإتحاد الأوروبي مرحلة من التعافي الإقتصادي المعتدل خلال الأشهر المقبلة. وأفاد البنك، أنه «مع زيادة زخم التصنيع، وإستعداد تجار التجزئة غير المتعاملين بالإنترنت لتلبية الطلب المحتجز، من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4.6 % في العام 2021 و4 % في العام 2022».

وأشار البنك إلى «أن منطقة اليورو واجهت تحديات في ما يتعلق بالتعافي الإقتصادي العالمي المستمر. فبعد أن تراجع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.6 % في العام 2020، تواجه المنطقة صعوبات في تحقيق انتعاش دائم».

وأوضح البنك «أن التقديرات الأخيرة لإجمالي الناتج المحلي تشير إلى أن الإتحاد الأوروبي دخل في «ركود مزدوج»، حيث تقلص النمو على أساس ربع سنوي لفترتين متتاليتين في الربع الرابع من العام 2020 والربع الأول من العام 2021».

ولفت البنك إلى «أن الإتحاد الأوروبي عانى موجات عدة من حالات كورونا /كوفيد – 19/ الجديدة، وبطء حملات التلقيح، والتأخر في إقرار ونشر التحفيزات المرتبطة بالسياسة المالية»، مضيفاً «مع ذلك، نعتقد أن القارة العجوز قد تكون على وشك الخروج من أزمة الوباء الكبرى».

ورأى بنك QNB «أن هناك ثلاثة عوامل رئيسية تدعم فكرة أن الإتحاد الأوروبي قد يكون على وشك اللحاق بعملية التعافي الإقتصادي، وهي: حشد الموارد لحملات اللقاح الشامل، وإنتعاش قطاع الخدمات ما بعد عمليات التلقيح، وصرف جزء كبير من برامج الدعم الإقتصادي المصممة لتحفيز النشاط في أوروبا في المستقبل القريب».