ليبيا تبدأ عملية توحيد المصرف المركزي

Download

ليبيا تبدأ عملية توحيد المصرف المركزي

الاخبار والمستجدات
العدد 494 كانون الثاني/يناير 2022

رغم الإنقسام الحاد في القطاعات المالية والإقتصادية

ليبيا تبدأ عملية توحيد المصرف المركزي

دشنت ليبيا، عملية إعادة توحيد مصرفها المركزي، وفق بيان للبنك صدر أخيراً. وأفاد أنه «جرى توقيع عقد لتقديم خدمات إستشارية مع شركة للخدمات المهنية الرائدة، لدعم تنفيذ خارطة إعادة التوحيد المتفق عليها».

ومنذ سنوات، تعاني ليبيا إنقساماً حاداً، شمل كافة القطاعات سواء المالية والإقتصادية وحتى العسكرية، التابعة لمؤسسات الدولة، والتي إنهارت في العام 2011، وباتت منذ ذلك الحين ترزح في دوامة من الفوضى والإقتتال. لكن مجيء السلطة الجديدة ووقف إطلاق النار، والمساعي الأممية المكثفة من أجل توحيد البلاد ومؤسساتها، بدأت على ما يبدو تؤتي ثمارها. علماً أن توحيد البنك المركزي من شأنه أن يُعطي دفعة، كما يُتوقع أن يُساعد في تحسين الثقة بين المشترين للنفط الليبي، في وقت ترتفع فيه أسعار سلعة التصدير الرئيسية للبلاد.

وغالباً ما تذهب إيرادات صادرات النفط إلى المصرف المركزي في طرابلس، والذي يدفع رواتب الكثير من موظفي الدولة، ما أدى سابقاً إلى إعتراض عدد من المؤسسات النفطية في شرق البلاد، ما أدى إلى إغلاقها مرات عدة العام الماضي.

يُذكر أنه بمساعدة من الأمم المتحدة، تم وضع اللمسات الأخيرة العام الماضي على عقد مع شركة «ديلويت للمحاسبة الدولية» من أجل إجراء مراجعة مالية للمؤسسات التي إنقسمت في أعقاب إنقسام البلاد منذ العام 2014 .

ومنذ أعوام عكفت الأمم المتحدة على إطلاق مساعيها، من أجل إعادة التوافق والإستقرار إلى البلاد، وفق مسارين سياسي وإقتصادي، بهدف تعزيز حكومة الوحدة الوطنية وتسوية النزاعات حول موارد وإيرادات وديون البلاد.