موديز: جدارة الإمارات الإئتمانية الأقوى في المنطقة

Download

موديز: جدارة الإمارات الإئتمانية الأقوى في المنطقة

الاخبار والمستجدات
العدد 486 - أيار/مايو 2021

«موديز»: جدارة الإمارات الإئتمانية الأقوى في المنطقة

في تصنيف سيادي هو الأقوى من نوعه في المنطقة، حازت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة على تصنيف AA2 في الجدارة الإئتمانية من قبل وكالة التصنيف الدولية «موديز»، مع نظرة مستقبلية مستقرة للإقتصاد الوطني.

ووفقاً لتقييم أصدرته الوكالة أخيراً، أفادت «موديز» «أن هنالك عوامل عدة تدعم التصنيف، أحدها التأثير الخافت لجائحة «كوفيد-19» الصحية على القوة المالية للحكومة، وهو ما يُمكن أن يُنسب للإستجابة الحكومية الفعَّالة في المعركة ضد الوباء العالمي. وتعكس النظرة المستقبلية المستقرة وجود مخاطر متوازنة بما يتفق مع النظرة المستقبلية المستقرة للتصنيف السيادي القوي لإمارة أبوظبي».

أحدُ الخطوط العريضة التي أضاء عليها التصنيف هي التقدم والريادة العالمية في مسألة اللقاحات للدولة، والتي تحدثت الوكالة أنها «ستنعكس على دعم الإنتعاش الإقتصادي في خطوة تحد من تأثيرات الوباء على مقاييس الإئتمان الإماراتية»، مشيرة إلى «أن وتيرة التعافي ستختلف في إنتعاشها بالنسبة إلى القطاعات الرئيسية، بيد أنه وبشكل محتمل، سينتعش قطاعا التجارة والسياحة بشكل أسرع من مجال النقل الجوي للركاب».

وبالنسبة إلى العملة المحلية والعملة الأجنبية، فلم يطرأ أي تغيير لتبقيا ضمن تصنيف Aaa. وبالنسبة إلى تصنيف العملة المحلية في التصنيف السيادي، فإنه إنعكاس للمؤسسات الإماراتية القابلة للتنبؤ ومتانة المراكز الحسابية الخارجية.

في المقابل، فإن سقف العملة الأجنبية يُضيء على وجود مخاطر منخفضة للغاية حيال تحويل الأموال، لوجود إحتياطات كبيرة من النقد الأجنبي في البنك المركزي، فضلاً عن إعتقاد «موديز» إمكانية إستخدام أبوظبي أصول صندوق الثروة، لدعم سعر الصرف في حال لزم الأمر.