نتائج بنك الإمارات دبي الوطني للربع الأول من 2021

Download

نتائج بنك الإمارات دبي الوطني للربع الأول من 2021

الاخبار والمستجدات
العدد 485 - نيسان/أبريل 2021

نتائج بنك الإمارات دبي الوطني للربع الأول من 2021:

تحقيق أرباح بلغت 2.3 مليار درهم بزيادة 12%

حقَّق بنك الإمارات دبي الوطني في الربع الأول من العام 2021، نتائج قوية، تُتيح له تسريع وتيرة الإستثمار في التكنولوجيا الرقمية وفي شبكته الدولية، لدعم النمو المستقبلي. وتُساهم الربحية وقاعدة رأس المال القوية للبنك في تمكينه من الحفاظ على مستويات حصيفة من التحوط، لتغطية مخصصات إنخفاض قيمة الائتمان. علماً أن الميزانية العمومية والسيولة القوية التي يحظى بها البنك، تُمكنه من مواصلة دعم عملائه ومتعامليه، خلال رحلة التعافي من تداعيات الوباء العالمي (كورونا). وتكفي الإشارة إلى أن بنك الإمارات دبي الوطني يُعتبر أول بنك في منطقة الخليج الذي يجمع قرضاً مرتبطاً بالحوكمة البيئية والإجتماعية والمؤسسية بقيمة 1.75 مليار دولار.

كما ارتفع إجمالي الدخل بنسبة 25 % مقارنة بالربع السابق ليصل إلى 6.2 مليارات درهم، نتيجة الإنتعاش الملحوظ للدخل غير الممول وإرتفاع صافي دخل الفائدة، نظراً إلى أن صافي هامش الفائدة قد إستوعب بنجاح الإنخفاض غير المسبوق في أسعار الفائدة لعام 2020.

وإنخفضت التكاليف بنسبة 9 % مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، ومقارنة بالربع السابق لتصل إلى 1.9 مليار درهم، نتيجة لإجراءات ضبط التكاليف الفعالة.

كذلك إنخفضت مخصصات إنخفاض القيمة بنسبة 31 % مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، نتيجة الإنخفاض الملحوظ في صافي تكلفة المخاطر بواقع 158 نقطة أساس على خلفية تطبيق نهج تكوين المخصصات التحوطي في الأرباع السابقة.

وإرتفع  صافي الأرباح بنسبة 12 % مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق وبنسبة 76 % مقارنة بالربع السابق، ليصل إلى 2.3 مليار درهم، نتيجة تحسن الظروف الاقتصادية ومساهمة دينيزبنك في إضافة مجموعة ملفتة من الدخل المتنوع إلى المجموعة.

وإرتفع صافي هامش الفائدة ليصل إلى 2.46 %، فيما إنخفضت تكلفة التمويل نتيجة النمو القوي في أرصدة الحسابات الجارية وحسابات التوفير، وهو ما قلّل من تأثير إنخفاض صافي هامش الفائدة في دينيزبنك في أعقاب إرتفاع أسعار الفائدة في الربع الأخير من العام 2020 والربع الأول من العام 2021.