ورشتا عمل مصرفيتان لإتحاد المصارف العربية

Download

ورشتا عمل مصرفيتان لإتحاد المصارف العربية

نشاط الاتحاد
العدد 424

نظم إتحاد المصارف العربية ورشتي عمل مصرفيتين في كل من القاهرة – جمهورية مصر العربية وبيروت – الجمهورية اللبنانية، وذلك عملاً باستراتيجية الاتحاد لمواكبة كل ما هو حديث ومستحدث في الصناعة المصرفية العالمية.
ورشة القاهرة

جاءت ورشة العمل المصرفية التي انعقدت في القاهرة – جمهورية مصر العربية تحت عنوان: «منهجيات تقييم وتصنيف الديون في المصارف»، وقد هدفت إلى أن يكون المشارك في نهاية الورشة قادراً على فهم:
المكونات الأساسية للنظام الفعال لتصنيف الديون.
كيفية تعريف درجات التصنيف وكيفية استعمالها في تحديد نوعية الإئتمان.
الدور الذي يلعبه نظام التصنيف في تحديد المؤونات والمخصصات اللازمة.
المنهجيات الجديدة لكيفية إجراء إختبارات التدني وفقاً للمعيار الدولي للتقارير المالية رقم 9.
التطورات الحالية المتعلقة بكيفية إحتساب الخسارة الإئتمانية المتوقعة.
حاضر في هذه الورشة ربيع نعمة وخالد عبد الصمد من لبنان، ودامت مدتها أربعة أيام وحضرها عدد كبير من المشاركين من مختلف المصارف والمؤسسات المالية العربية.
ورشة بيروت

تحت عنوان: «أمن المعلوماتية في المصارف» نظّم إتحاد المصارف العربية ورشة عمل مصرفية هدفت إلى أن يكون المشارك على معرفة بـ:
التهديدات الإلكترونية الجديدة وتأثيرها على قطاع المصارف.
أهمية المخاطر التي قد تنجم عن الحوادث الأمنية أو القرصنة الإلكترونية أو جرائم الحاسوب التي تستهدف أمن تكنولوجيا المعلومات في سائر المؤسسات المصرفية والمالية، لتبقى هدفاً للعاملين عليها والتنبُّه والوعي لمثل هذه المخاطر.
ضمان تحسين كفاءة وفعالية عمليات المؤسسة المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات.
خلق إجراء عمليات أمنية ووقائية بهدف حماية تكنولوجيا المعلومات وكيفية الدفاع والردع ضد الهجمات الإلكترونية.
التعرُّف على مدى كفاية الضوابط وكفاءتها للعمليات المالية والمصرفية لمعرفة مدى قوة الإجراءات الأمنية المتبعة ومعرفة نقاط الضعف والتهديدات وأنواع الهجمات وأساليبها التقنية ومعرفة الجهات التي تسعى لذلك ومصادرها.
التوافق مع القوانين والتشريعات، ومتطلبات البنوك المركزية العربية، والتوجيهات المختصة بالقواعد التنظيمية لأمان تكنولوجيا المعلومات في المصارف والمؤسسات المالية ومؤسسات الوساطة المالية.
حاضر في هذه الورشة طوني شبلي من لبنان ووفاء الفرايه من الأردن، ودامت مدتها ثلاثة أيام وحضرها عدد كبير من المشاركين من لبنان ومصر والسودان والعراق والأردن.