وزير المالية الكويتي خليفة حماده: المركز المالي للكويت قوي ومتين  

Download

وزير المالية الكويتي خليفة حماده: المركز المالي للكويت قوي ومتين  

الاخبار والمستجدات
العدد 485 - نيسان/أبريل 2021

وزير المالية الكويتي خليفة حماده: المركز المالي للكويت قوي ومتين

«بلومبرغ»: الحكومة تُحوّل آخر أصولها العاملة

إلى الصندوق السيادي مقابل النقد

وزير المالية الكويتي، خليفة حماده

أكد وزير المالية الكويتي، خليفة حماده أن المركز المالي للكويت قوي ومتين لكونه مدعوماً بالكامل من صندوق احتياطي الأجيال المقبلة. وقال حماده تعقیباً على تثبيت وكالة «فيتش» التصنيف السيادي للكويت عندAA  مع تغيير النظرة المستقبلية من «مستقرة» إلى «سلبية»: «إن من أهم أولوياتنا في المرحلة المقبلة هو تعزيز السيولة في الخزينة (صندوق الإحتياطي العام)».

وأفادت مصادر لوكالة «بلومبرغ» «أن حكومة الكويت حوّلت آخر أصولها العاملة إلى صندوق الأجيال المقبلة مقابل الحصول على النقد، لسد عجز الميزانية الشهرية البالغ 3.3 مليارات دولار».

وقد شملت هذه الأصول حصصاً في بيت التمويل الكويتي وشركة زين، إضافة إلى مؤسسة البترول الكويتية المملوكة للدولة التي تم تحويلها من الخزانة إلى صندوق الأجيال المقبلة. علماً أن القيمة الإسمية لشركة البترول الكويتية تبلغ 2.5 مليون دينار.

وكانت وكالة فيتش»، أكدت، تصنيفها الإئتماني السيادي لدولة الكويت لعام 2021، عند المرتبة «AA»، مع تغيير النظرة المستقبلية من مستقرة إلى سلبية»، مشيرة نقلاً عن البنك المركزي الكويتي، إلى «أن تخفيض النظرة المستقبلية، يعكس مخاطر السيولة قصيرة الأجل والمرتبطة بالنفاذ الوشيك لصندوق الإحتياطي العام، في ظل غياب إذن للحكومة بالإقتراض، ويتجذر هذا الخطر في الجمود السياسي والمؤسساتي الذي يفسر أيضاً عدم وجود إصلاحات مؤثرة لمعالجة العجز المالي الكبير في الميزانية العامة للدولة، والضعف المتوقع في أرصدة الموازين المالية والخارجية لدولة الكويت، ومع ذلك ستظل تلك الأرصدة من بين أقوى الميزانيات السيادية التي تصنفها الوكالة».