وكالة الطاقة تُحذر من وقوع «أسوأ أزمة» للمعروض النفطي منذ عقود

Download

وكالة الطاقة تُحذر من وقوع «أسوأ أزمة» للمعروض النفطي منذ عقود

الاخبار والمستجدات
العدد 496 - آذار/مارس 2022

وكالة الطاقة تُحذر من وقوع «أسوأ أزمة»

للمعروض النفطي منذ عقود

العقوبات الغربية ستؤدي إلى خروج 3 ملايين برميل

يومياً من النفط الروسي من الأسواق

توقعت وكالة الطاقة الدولية أن تؤدي العقوبات إلى خروج 3 ملايين برميل يومياً من النفط الروسي من الأسواق، إعتباراً من إبريل/ نيسان 2022، محذرة من أن أسواق الطاقة العالمية أمام مفترق طرق، وقد تدخل في أسوأ أزمة معروض منذ عقود.

وأشارت الوكالة إلى أنها لا ترى مؤشرات على إستعداد الإمارات والسعودية لتعويض النفط الروسي. في حين يُمكن لصادرات النفط الإيرانية أن ترتفع بنحو مليون برميل يومياً خلال فترة 6 أشهر في حال التوصل إلى إتفاق نووي.

ورحبت الوكالة بإمكانية الإفراج عن كمية من المخزونات الإستراتيجية من قبل الدول الأعضاء وسط الأوضاع السائدة.

في المقابل، خفّضت وكالة الطاقة توقعاتها للطلب العالمي على النفط بنحو 1.3 مليون برميل يومياً ما بين الربعين الثاني والرابع من العام الحالي.

كما خفّضت توقعات نمو الطلب للعام الحالي بأكمله بواقع 950 ألف برميل يومياً إلى 2.1 مليون برميل يومياً ليبلغ بذلك متوسط الطلب لهذه السنة 99.7 مليون برميل يومياً.

في سياق آخر، توقعت وكالة الطاقة الدولية أن يؤدي القلق حيال أمن الطاقة بالتزامن مع الأوضاع الإقتصادية القائمة إلى تسريع التحول إلى مصادر الطاقة النظيفة.